اغلاق

بوتين وأردوغان يبحثان الأوضاع في سوريا والقدس

بحث الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، الاثنين، مستقبل التسوية السياسية في سوريا، والأوضاع المتأزمة في منطقة الشرق الأوسط .


تصوير AFP

وقال بوتين في مؤتمر صحفي ثنائي: "تبادلنا الآراء حول الأجندة الدولية مع التركيز على الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط والتسوية الشرق أوسطية والملف السوري".
وأشاد الرئيس الروسي، بالدور التركي فيما يرتبط بعملية التسوية والمصالحة الوطنية في سوريا، مؤكدا على أن  "علمية تحضيرية تجري لعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في بداية العام القادم وسيتم التطرق لصياغة دستور جديد وتنظيم انتخابات برعاية أممية".
وأضاف: "نأمل بتفعيل عملية التسوية في سوريا، في إطار جنيف وأستانا، ونحن مستمرون في العمل على الوقف الشامل لإطلاق النار في سوريا".
وأشار بوتين إلى أنه جرى الاتفاق على "عقد الجولة الثامنة من المفاوضات حول سوريا في أستانا الأسبوع القادم".
من جهته، أكد أردوغان، أنه سيلتقي بوتين مرة أخرى في مدينة سوتشي الروسية قريبا لبحث المسألة السورية، مشددا في الوقت ذاته، أنه يشارك الرئيس الروسي الرؤية حول القدس.
وقال أردوغان: "خطوتنا التالية ستكون عقد لقاء ثان في سوتشي بأقرب وقت، واتفقنا على مواصلة الاتصال بيننا في هذا الخصوص".
وأشار الرئيس التركي، إلى أن "إسرائيل ترى التطور الأخير، (قرار ترامب بشأن القدس)، بأنه فرصة لزيادة أعمال العنف والضغط على الفلسطينيين".
واستدرك بالقول: "غير أنه لا يمكن لأحد لديه ضمير وأخلاق ومبادئ وقيم أن يتجاهل تلك الجرائم".




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق