اغلاق

أبوغزاله في مؤتمر التدريب في دبي: بناء القدرات الابداعية يحقق التنمية

بانيت - الاردن : أكد الدكتور طلال أبوغزاله أن تحقيق التنمية وخدمة الاقتصاد لا يكون إلا من خلال بناء القدرات. وأضاف خلال كلمته كمتحدث رئيسي في الملتقى العاشر

لإدارات التدريب والموارد البشرية والذي عقد مؤخرا في دبي بعنوان (التحول الاستراتيجي لمستقبل الموارد البشرية والتدريب في العقد القادم) "علينا أن ندرك أن المستقبل يرتكز على المعرفة والمنتجات المعرفية، وأننا من أجل وضع استراتيجيات الموارد البشرية في ظل الثورة الرقمية، يجب أن نقف على التقنيات المستقبلية التي سيكون لها تأثير جوهري على مستقبل سوق العمل والتي ستكون السبب في زوال عدة مهن وظهور مهن أخرى ترتكز على هذه التقنيات الجديدة".
واستعرض أبوغزاله لمحات عن التقنيات المستقبلية وأهمها الذكاء الاصطناعي، ومنها أيضاً علم الاحياء الاصطناعية وتكنولوجيا النانو والروبوتات المتقدمة والطباعة البيولوجية وغيرها والتي ستوجد مهن مستقبلية جديدة.
وأكد على أهمية وجود نظرة جديدة في التعليم لارتقاء قدرات الموارد البشرية من خلال الانتقال من مبدأ التعليم إلى التعلم حيث تكون وظيفة التربويين تجاه الطلبة هي التوجيه والإرشاد، وشرح كيفية التعلم واستخدام تقنية المعلومات للدراسة وليس تدريسه، والتركيز على أهمية التدريب المستمر للموارد البشرية في سبيل التطوير ومواجهة التحديات.
ودعا أبوغزاله إلى اختيار "الابداع" ليكون موضوع الملتقى للعام القادم حيث أن الإبداع وخاصة في مجال المعرفة وتقنية المعلومات هو الطريق إلى المستقبل والبناء والنجاح والثروة.
وخلال المؤتمر ناقش المشاركون الأساليب الحديثة التفاعلية في التدريب المتوافقة مع الثورة الرقمية، وتم التعرف على استراتيجيات بناء الموارد البشرية في العقد القادم، وتأثيرات الثورة الرقمية على التوجهات المستقبلية لبناء وتكوين رأس المال البشري.





استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق