اغلاق

الولايات المتحدة تستخدم ‘الفيتو‘ ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس

استخدمت الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس، خلال جلسة الامن التي انعقدت اليوم الاثنين. وكانت 14 دولة قد صوتت لصالح


السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي

القرار، وضد قرار ترامب اعلان القدس عاصمة لاسرائيل.
وأكدت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، في وقت سابق اليوم الاثنين، إن الولايات المتحدة، ستعترض على مشروع القرار المصري بشأن القدس وستستخدم حق النقض (الفيتو).
وقالت نيكي هايلي إن مشروع القرار المصري "يعيق السلام".
وأضافت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة أن "واشنطن تدعم جهود السلام من خلال التفاوض المباشر".
وأفادت بأن "الولايات المتحدة لديها التزام واضح للتوصل لسلام دائم مبني على حل الدولتين".

المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام:"خطوات أحادية الجانب يمكن أن تهدد حل الدولتين"
وأكد المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام، نيكولاي ملادينوف، اليوم الاثنين في افتتاح جلسة مجلس الأمن للتصويت على مشروع القرار المصري بشأن القدس، أن "هنالك خطوات أحادية الجانب يمكن أن تهدد حل الدولتين".
جاءت تصريحات ملادينوف خلال جلسة لمجلس الأمن عقدت للتصويت على مشروع قرار مصري بشأن القدس.
ودعا المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام إسرائيل إلى وقف أنشطتها الاستيطانية، مشيرا إلى أن استمرار تشييد المستوطنات الإسرائيلية ينتهك القرارات الدولية.
وشدد ملادينوف على أن الأمم المتحدة تعتبر الاستيطان نشاطا غير قانوني وعثرة في مسار السلام.
وبين المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام أن "أعمال العنف زادت بين الفلسطينيين والإسرائيليين منذ قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مؤكدا أن وضع القدس يجب أن يكون ضمن قضايا الحل النهائي.
وأشار المسؤول الأممي إلى أن "القوات الإسرائيلية قتلت 22 فلسطينيا خلال الأشهر الثلاثة الماضية".
وأفاد ملادينوف بأن السلام لا يزال مبنيا على مبدأ حل الدولتين.وقال ملادينوف أن 45 في المائة من الأدوية غير متوفرة في قطاع غزة، بالإضافة إلى وجود مشاكل صحية بالقطاع.


تصوير AFP






استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق