اغلاق

ماذا يتمنى شبان وشابات من سخنين بالعام الجديد ؟

في كل عام وفي هذا التوقيت ، مع قرب استقبال السنة الجديدة تراودنا الأفكار نفسها.. مع بداية كل عام جديد نتذكر حياتنا وأحلامنا وطموحاتنا، ونتمنى أن نحقق ما لم نستطع


ريم شاهين

تحقيقه في العام الذي سبقه، لأن الذي مضى للأسف كان بسرعة البرق ولم نتمكن خلاله من عمل كثير مما كنا نتمناه، ويكون الحل بأن نضع كل آمالنا في العام الجديد.
الأمنيات في كل عام تتشابه كثيراً، فمعظمها يدور حول تحقيق دخل أكبر، المحافظة على صحة أفضل، شراء سيارة أحدث، الانتقال إلى منزل أكبر، الحصول على وظيفة أفضل، وأحيانا تتعلق الأمنية بتكوين أسرة أو إنجاب الأطفال وغيرها من الأمنيات التي تسيطر على أفكارنا في بداية العام الجديد ونعقد العزم على تحقيقها.

" اطمح لان ارتبط مع فتاة جدية في العام القادم "
مع قرب حلول العام الجديد التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما عددا من الشبان والشابات في سخنين ، وسألهم عن تقييّمهم للعام الحالي وتمنياتهم للعام الجديد، فمن جانبه يقول الشاب محمد قسوم من مدينة سخنين :" على الصعيد الشخصي كان عاما جيدا ولكنه غير مميز عن الأعوام التي سبقته ، على الصعيد الشخصي اطمح لان ارتبط مع فتاة جدية في العام القادم ".
وأضاف :" على الصعيد العام ، لم تكن سنة جيدة خصوصا ما شهدته مدينة القدس بعد العملية الذي نفذها الشبان من الفحم ، والقرار الأخير للرئيس المريكي بالإعلان عن القدس عاصمة لدولة إسرائيل ، اما بالنسبة لامنياتي في العام القادم ، فاتمنى ان يحل السلام في منطقتنا وان تحل القضية الفلسطينية ".

" اطمح لتحقيق بعض اهدافي في العام القادم "
وفي حديث اخر لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الشابة ريم شاهين من سخنين ، قالت :" على الصعيد الشخصي كانت سنة 2017 سيئة وامل ان تكون السنة المقبلة افضل ، اطمح لتحقيق بعض اهدافي في العام القادم كالبدء بالتعليم الجامعي ". وتابعت :" على الصعيد العام كانت أيضا سنة سيئة فقد كنا شاهدين على تفشي العنف والجريمة في المجتمع العربي ، خصوصا جرائم قتل النساء ، وامل ان يحمل العام 2018 المحبة والسلام وان يرجع مجتمعنا الى رشده ويكون مجتمعا محافظا ، وان يعم السلام ربوع بلادنا".

" كانت سنة 2017 سنة عادية جدا كغيرها "
اما الشاب سليم شواهنة فيقول :" لقد كانت سنة 2017 سنة عادية جدا كغيرها ، بالنسبة لي ، بدأت خلال هذا العام تعليمي الجامعي بموضوع علم الاجتماع في الجامعة المفتوحة وكانت سنة موفقة جدا ، امل خلال العام القادم فاتمنى أن أستمر بهذه الوتيرة وان اكمل المشوار الذي بدأته بصورة جيدة . اما على الصعيد العام فقد كان أسوأ خبر سمعته في عام 2017 الإعلان عن القدس عاصمة لإسرائيل ، امل ان تتراجع الولايات المتحدة الامريكية عن قرارها وان تتخلص الشعوب العربية من الحكومات الظالمة التي تحكمها خلال العام القادم ". 


سليم شواهنة


محمد قسوم


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق