اغلاق

وكالة التعاون الدولي التركية تبحث تنفيذ عدة مشاريع مع غرفة الخليل

مجموعة من المشاريع الهامة لمحافظة الخليل تم بحثها خلال لقاء غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل مع وفد وكالة التعاون الدولي التركية تيكا برئاسة السيد بولنت قورقماز،



وفي مقدمتها التعاون في مجالات التدريب المهني والتقني واعادة احياء البلدة القديمة.
وفي مقدمة اللقاء رحب المهندس الحرباوي بالوفد الضيف، معرباً عن سعادته بهذا الزيارة التي تأتي في وقت تشهد فيه العلاقات الفلسطينية التركية تقارباً كبيراً على كافة الاصعدة، مقدراً لتركيا مواقفها المشرفة، وقدم الحرباوي نبذة عن محافظة الخليل شملت معلومات احصائية اقتصادية واجتماعية، ومعلومات سياسية تطرق خلالها لوضع الخليل الخاص حيث يعيش المستوطنون في داخل المدينة التي تم تقسيمها من خلال اتفاقية خاصة وضعت قلبها التاريخي والحضاري والاقتصادي تحت سيطرة الاحتلال.
وتطرق الحرباوي خلال كلمته للقطاعات الصناعية التي تشتهر بها الخليل وعلى رأسها الحجر والرخام، والصناعات البلاستيكية، والاحذية والجلود، إضافة لحديثه عن التبادل التجاري مع اسرائيل والذي يصل لعشرة مليار دولار في الاتجاهين، والذي تشكل فيه فلسطين ثاني اكبر سوق يستورد من إسرائيل بعد الولايات المتحدة الامريكية. كما تحدث الحرباوي عن استراتيجية الغرفة التجارية الداعية لتعزيز العلاقات الاقتصادية المباشرة مع مختلف دول العالم لتقليل الاعتماد على إسرائيل.
وقد ناقش الحضور خلال الاجتماع عدة أمور وعلى رأسها: تشكيل هيئة خاصة لدعم البلدة الدقيمة واعادة احيائها على ان تكون وكالة التعاون الدولي التركية جزءاً منها، تشجيع السياحة الاسلامية من تركيا الى فلسطين وخاصة مدينة الخليل، دعم مشاريع التدريب المهني والتقني واستقطاب مدربين اتراك في المجالات التي يحتاج اليها سوق العمل الفلسطيني، إنشاء شراكات فلسطينية تركية بهدف تشغيل الايدي العاملة الفلسطينية والاستفادة من اتفاقيات الاعفاء الجمركي التي تتمتع بها فلسطين مع العديد من دول العالم مثل أمريكا والاتحاد الاوروبي والدول العربية، إنشاء مكتب اعلام اقتصادي متخصص في مقر الغرفة التجارية وتحت اشرافها ليتولى الترويج للمنتج الوطني محليا واقليمياً وعالمياً وتصدر عنه نشرات ودوريات اقتصادية متخصصة، وإنشاء جهة متخصصة بالتسويق الزراعي لدعم صغار المزارعين ومساعدتهم على تسويق منتجاتهم، إضافة لدعم مشروع إنشاء أرض للمعارض والمؤتمرات في الخليل.
وقد اعرب السيد بولنت عن سعادته للاجواء الايجابية التي سادت الاجتماع، مبدياً استعداد وكالة التعاون الدولي التركية للمساعدة في اي مشروع يخدم المجتمع الفلسطيني بشرط ان يندرج ضمن استراتيجية الدعم المعتمدة لدى الحكومة التركية، والتي تقوم على ايجاد عوامل للحد من تأثير الظروف المحيطة وايجاد حلول للمشاكل التي تسبب المعاناة للشعب الفلسطيني.
وفي نهاية اللقاء تبادل الوفدان الهدايا التذكارية، وسلم المهندس الحرباوي الوفد الضيف نسخاً من أجندة الغرفة التجارية للعام 2018، ورافقهم بجولة في معرض الصناعات الدائم المقام في مقر الغرفة. وقد حضر اللقاء من جانب وكالة التعاون الدولي التركية السيدة صالحة تونا نائبة المدير وعدد من موظفي الوكالة، ومن طرف الغرفة التجارية السيد احمد القواسمي أمين السر والسيد محي الدين سيد احمد منسق العلاقات العامة والمدير العام وطاقم العلاقات العامة والاعلام.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق