اغلاق

وزارة الاتصالات الفلسطينية تصدر تقرير الشكاوي السنوي

أصدرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، تقرير الشكاوي السنوي والذي يتعلق بكل ما يصلها من شكاوي من المواطنين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات


صورة للتوضيح فقط-مدينة رام الله

والبريد.
وأكدت أنها بتت في 423 شكوى من أصل 449 شكوى خلال العام الماضي 2017، وبيّنت أن معظم الشكاوى التي تلقتها تتعلق بانقطاع خدمة الانترنت والمطالبة بإيصال الخدمة الى المناطق المهمشة والواقعة خلف الجدار، اضافة الى مشاكل تتعلق ببطء سرعة الانترنت، وأوضحت أن هناك شكاوى تقوم الوزارة بمتابعتها من خلال زيارات ميدانية للمواقع ومقابلة المواطنين على أرض الواقع.
وذكرت الوزارة أنها "قامت برفض عدة شكاوى لأسباب تتعلق بفحوى الشكوى خارج نطاق عمل واختصاص الوزارة وتتعلق بعمل وزارات ومؤسسات أخرى ومنها ما احيل للقضاء للبت فيها".

"توسع في طبيعة الشكاوى"
من جانبه، قال مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات/ رئيس وحدة الشكاوى المهندس محمد العايدي أن "عام 2017 شهد توسع في طبيعة الشكاوى وشمولها لمواضيع مختلفة باتت ملحة للمواطنين أكثر من ذي قبل مقارنة بالسنوات الماضية"، وأوضح أن "استفسارات المواطنين قد تضاعفت للحصول على معلومات تتعلق بإطلاق خدمات الجيل الثالث في فلسطين بسبب حاجة المواطنين للاستفادة من تطبيقات وخدمات معينة لا تتوفر من خلال الجيل الثاني".
وأضاف العايدي أن "عام 2017 شهد المزيد من الشكاوى المتعلقة بتأخر الطرود والبعائث البريدية وخاصة لأغراض تتعلق بالتجارة الإلكترونية المتزايدة"، مؤكدًا أن "الوزارة تسعى الى تطوير أداء البريد ليتناسب واحتياجات المواطنين المتصاعدة، وذلك عبر أتمتة أعمال البريد واعداد البنى التحتية اللازمة".
وأشار أن "الوزارة تسعى وبكافة الطرق الى استغلال كافة الموارد المتاحة للوصول الى المواطن وإبلاغه بحقه بالوصول الى وحدة الشكاوى في الوزارة"، مبينًا أن "الوزارة كانت وستبقى في صف المواطنين لانتزاع حقوقهم".

"متابعة فورية"
وشدد العايدي على "حق أي مواطن بالتوجه الى وحدة الشكاوى في حال تأخرت أو عجزت شركات القطاع الخاص عن وضع حل لموضوع الشكوى، حيث أن الوزارة تقوم بمتابعة فورية لأي شكوى ترد من خلال الرقم الخاص بالوحدة (131) المفتوح على مدار 24 ساعة أو تقديم شكوى من خلال موقع الوزارة الإلكتروني أو مواقع التواصل الاجتماعي أو حتى الحضور شخصيًا لمقر الوزارة"، وبين أن "طاقم متخصص بالوزارة يقوم بمتابعة الشكاوى مع الجهات المعنية وحلها بأسرع وقت بما يخدم المواطن ويسهل تقديم شكوى دون عناء"، داعيًا المواطنين الى "عدم التواني في تقديم الشكاوى مؤكدا أن الوحدة تسعى الى تطوير الاداء والتواصل مع المواطنين بشكل أكثر لتقديم أفضل الخدمات من خلال اتخاذ القرارات اللازمة التي تصب في مصلحة المواطن بالدرجة الأولى".
                                          



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق