اغلاق

مصادر فلسطينية: ’مواجهات وإصابات في النبي صالح قرب رام الله’

قالت مصادر فلسطينية "إن قرية النبي صالح، شمال مدينة رام الله، شهدت يوم السبت مهرجانًا تضامنيًا، أعقبه مسيرة شعبية، هاجمها جيش الاحتلال بوحشية، بمئات قنابل


مجموعة صور من المسيرة والمهرجان

الغاز والعيارات النارية من شتى الأنواع. بعد أن كان قد حاصر القرية في محاولة بائسة لمنع الوفود من الوصول الى القرية الصامدة".
وقد شارك في المهرجان التضامني مع قرية النبي صالح، شخصيات فلسطينية قيادية من فصائل فلسطينية مختلفة، ورئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، وعضو الكنيست أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة، وناشطون من خارج القرية.
وأفادت المصادر: "ألقيت في المهرجان كلمات من رئيس المتابعة بركة، ونائب رئيس حركة فتح، محمود العالول، وباسم التميمي، الذي زوجته ناريمان، وابنته عهد تقبعان في سجون الاحتلال، لتصديهما لجنود الاحتلال الذين اقتحموا ساحة البيت. وشدد المتحدثون على الصمود الأسطوري لقرية النبي صالح، وهي من القرى التي تحولت الى مركز من رموز المقاومة الشعبية الجبارة، ضد الاحتلال وجرائمه. وشددوا على أنه لا بديل عن المقاومة حتى زوال الاحتلال".
وأعلنت المصادر "إن متظاهرين اثنين، أصيبا بالرصاص المطاطي، فيما اصيب العشرات بحالات الاختناق الشديد، جراء قمع قوات الاحتلال المشاركين في المسيرة الشعبية انطلقت من القرية نحو الشارع المغلق على يد الاحتلال".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق