اغلاق

غزة: ’شؤون المرأة’ يختتم تدريبًا حول ’المشاركة السياسية القائمة على الحقوق’

اختتم مركز شؤون المرأة في غزة تدريبًا حول "المشاركة السياسية القائمة على الحقوق" بواقع (200) ساعة تدريبية، لأربع مجموعات تدريبية بمعدل (50) ساعة


جانب من التدريب

تدريبية لكل مجموعة، بمشاركة (106) من الفتيات ضمن الفئة العمرية (22_32) من محافظات قطاع غزة الخمس، وذلك في إطار مشروع "تعزيز مشاركة المرأة في صنع القرار السياسي في قطاع غزة"، بالشراكة مع المركز الفلسطيني للديمقراطية والسلام في الضفة الغربية وبتمويل من مؤسسة كفينا تل كفينا السويدية.
وهدف التدريب إلى تمكين وتقوية النساء الشابات في حقوقهن السياسية من أجل تعزيز مشاركتهن في الحياة السياسية وخلق نماذج قيادية شابة.
إحدى المشاركات، سها مصلح قالت: "كنت سعيدة جدًا لحضور التدريب حيث زادت لدي المعرفة حول مفاهيم وأشكال المشاركة السياسية للنساء، وعرفت أهمية المشاركة السياسية في عملية التنمية، حيث توصلت إلى قناعة بأن لدي الحق كامرأة في المشاركة في صنع القرار السياسي الرسمي وغير الرسمي".
وأضافت مصلح: "أنا الآن مدركة لحقي في الانتخاب والترشيح، ونقلت استفادتي ومعرفتي حول المشاركة السياسية لأفراد عائلتي وصديقاتي".
أما المشاركة، أمل أبو عبيدة فقالت: "التدريب زاد لدي الوعي بأهمية المشاركة السياسية للمرأة، وتعرفت على أمور تقوي من شخصيتي حتى تصبح قيادية في المستقبل للدفاع والحصول على حقوقي كامرأة في المجتمع".
وتابعت: "أصبح لدي معرفة في ماهية الصراع ومراحل النزاع وكيفية العمل على حل أي صراع من خلال عملية التحليل للوصول للحل ومن خلال معرفة الأطراف والقضية نفسها".
وكانت أهم الموضوعات التي تناولها التدريب، مهارات القيادة، والمشاركة السياسية، والجندر وحقوق المرأة، ونظرية الصراع وحل الصراع، ومهارات العرض والتقديم، وقانون الانتخابات الفلسطيني، ومهارات المناصرة والتأثير، وإعداد حملات المناصرة، ومهارات الاتصال.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق