اغلاق

قيادي بالحرس الثوري الإيراني:‘ لولا تدخل طهران لترك الاسد القصر‘

أكد عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران، علي آغا محمدي، أن طهران عززت من قدراتها في المنطقة، بحسب ما أفادت وكالة "مهر" الإيرانية، الأحد.


الرئيس السوري بشار الأسد ، تصوير getty image

وأفاد علي آغا محمدي بأن القائد السابق بالحرس الثوري الإيراني الجنرال، حسين همداني عندما عاد من سوريا قال إنه "لما دخل سوريا كان بشار الأسد قد توصل إلى نتيجة مفادها أن عليه أن يغادر القصر حيث باتت القوات المهاجمة تحيط بالقصر".
وأضاف محمدي أن همداني قال للأسد "لا تقلق.. إذا سمحت بتوزيع 10 آلاف قطعة سلاح بين الشعب وتعبئة الناس في مجموعات سيزول الخطر".
وأشار محمدي إلى أن "الجنرال همداني عبأ 80 ألف من القوات السورية، ودخل حزب الله ساحة الحرب، وتم تعزيز الجيش".
وأوضح قائلا "اليوم نرى كيف أن الجيش السوري بات قويا لدرجة أنه أسقط مقاتلة للكيان الصهيوني".
من المهم الإشارة إلى أن الحرس الثوري الإیراني أعلن في يناير 2015 مقتل الجنرال حسین همداني قرب مدینة حلب في سوريا، علی ید عناصر تنظيم "داعش" خلال تأدیته مهماته الاستشاریة.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق