اغلاق

ترامب وميلانيا يعودان الطلاب ضحايا إطلاق النار

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب ليل الجمعة إلى أحد مستشفيات بومبانو بيتش بولاية فلوريدا للقاء الأشخاص الذين أصيبوا الأربعاء من جراء إطلاق النار داخل مدرسة

 
تصوير AFP

مارجوري ستونيمان دوغلاس الثانوية الواقعة بمدينة باركلاند.
والرئيس الذي رافقته زوجته ميلانيا ترامب، توجه إلى مستشفى بروارد هيلث حيث يتلقى عدد من الجرحى علاجا جراء عملية إطلاق النار التي أودت أيضا بحياة 17 شخصا.
وكتب في تغريدة أنه يعمل مع الكونغرس على عدة جبهات. وكان قال صباح الخميس إنه يرغب في تحسين إدارة وضع من يعانون مشكلات ذهنية ونفسية، وأيضا أمن المؤسسات التعليمية، لكنه لم يشر البتة إلى ملف الأسلحة النارية.
وتثير كل حادثة إطلاق نار في الولايات المتحدة النقاش حول التشريعات الخاصة بالأسلحة التي يضمن حيازتها الدستور.
وكان نيكولا كروز (19 عاما) أطلق النار في ثانوية كان من طلابها من بندقية هجومية اشتراها بشكل قانوني في فبراير 2017 وقتل 17 شخصا وأصاب بجروح 15 آخرين.


تصوير Getty images


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق