اغلاق

البرازيل تأمر الجيش بتولي قيادة الشرطة لمكافحة العنف في ريو

أمرت المحكمة الاتحادية في البرازيل الجيش بتولي قيادة قوات الشرطة في ولاية ريو دي جانيرو، في محاولة للتصدي للعنف الذي ترتكبه عصابات المخدرات والتي سيطرت فعليا
Loading the player...

على المنطقة الحضرية في ريو التي يبلغ عدد سكانها 12 مليون نسمة.
وقد تؤدي إجراءات الطوارئ إلى تأجيل التصويت في الكونجرس على تشريع متعلق بالتقاعد ودفعت به حكومة الرئيس ميشيل تامر.
وزاد معدل أعمال العنف في ريو في السنوات الأخيرة وارتفعت عمليات القتل بنسبة 8 بالمئة فى العام الماضي مقارنة بعام 2016 وقفزت بنسبة 26 بالمئة منذ عام 2015، وفقا لإحصاءات حكومية.
وتم نشر الجيش بالفعل في الولاية خلال الأعوام الماضية للحد من العنف وتركز بشكل رئيسي في العشوائيات بالمنطقة الحضرية حيث تتنافس عصابات المخدرات ذات النفوذ مع الميليشيات شبه العسكرية لفرض سيطرتها في حين يقفون جميعا في مواجهة الشرطة.
وتشهد المدينة إطلاق نار بشكل يومي في المناطق الفقيرة وهذا العنف بدأ يؤثر بشكل متزايد على المناطق الغنية والأكثر أمانا.
وخلال كرنفال السامبا الذي اختتم الأربعاء الماضي، أذيعت على التلفزيون الرسمي لقطات لعصابات يسرقون السياح بشكل جماعي لتزيد المخاوف بشأن خروج الوضع الأمني عن السيطرة.


تصوير AFP











استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق