اغلاق

محافظ رام الله: ’القيادة عطاء وكلنا شركاء في بناء مؤسساتنا’

أكدت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام خلال لقاء جمعها في مقر المحافظة اليوم بمتدربين من المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة يمثلون مؤسسات مختلفة اضافة الى


صورة جماعية للمشاركين في اللقاء مع المحافظ غنام


طاقم المدرسة ومدير عام التدريب وعدد من المدربين أن "القيادة عطاء وأننا جميعًا شركاء في بناء مؤسساتنا وخدمة أبناء شعبنا خصوصًا في ظل الظروف الدقيقة التي تمر بها قضيتنا".
وجاء اللقاء الذي يهدف للإطلاع على التجربة القيادية للمحافظ غنام بالتنسيق مع رئيس مجلس ادارة المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة الوزير موسى ابو زيد، حيث أطلعت المحافظ غنام المتدربين على "التحديات والإنجازات والإصرار على البناء من تحت ركام الدمار".
واعتبرت غنام أن "كل فلسطيني بعطائه هو رمز للتحدي موجهة تحيات فخرها واعتزازها بأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات والشهداء وعائلاتهم"، لافتةً أننا "مهما قدمنا لأبناء شعبنا سيبقى الجميع مقصرًا".
ونوهت المحافظ إلى "أهمية المدرسة الوطنية في صقل شخصية المتدربين وتحفيزهم ايجابيًا على العطاء وتزويدهم بأدوات التقدم والتطوير سواء عمليًا أو علميًا من خلال مهارات وتدريبات متميزة"، لافتةً أن "المحافظة على استعداد دائم للتعاون البناء مع المدرسة وطاقمها وكافة المؤسسات الشريكة في سبيل الصالح العام".
وجرى خلال اللقاء نقاش معمق بين المتدربين والمحافظ في عدة قضايا لها علاقة بتجربتها الريادية والبدايات والإصرار النابع من الإيمان بالقدرات، إضافة إلى نقاش عن طبيعة عمل المحافظة وأبرز ما يتم تقديمه للمواطن ومنهجية المؤسسة والتفاعل الايجابي بين الهرم بكافة مكوناته.
وشكر المتدربون المحافظ غنام على هذا التفاعل معتبرينها "نموذجًا متميزًا للمرأة الفاعلة"، مؤكدين أن "تجربتها الريادية مفخرة لقطاعي الشباب والمرأة".













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق