اغلاق

‘اوت‘ .. بقرة فرنسية من سلالة عريقة تقترب من النجومية !

ربما تبدو كأي بقرة أخرى لكن عينيها الواسعتين المعبرتين وجلدها القمحي عوامل أهلتها لتكون تميمة الحظ لمعرض باريس الزراعي الدولي هذا العام. البقرة أوت، عمرها
Loading the player...

 ست سنوات، وتنتمي إلى مرتفعات أفيرون في جنوب فرنسا وهي من سلالة عريقة إذ أنها من نسل الثور الذي احتل المركز الثاني في المعرض السنوي للمسابقة الزراعية العامة عام 2010.
ومنذ انطلاقه في 1964، يختار منظمو المعرض الزراعي بقرة من سلالة محددة لتكون تميمة الحظ للمعرض للمساعدة في الترويج لفصائل البقر المحلية المتنوعة في المناطق المحيطة بالبلاد.
ومالك البقرة تيبو ديجول يرى أن اختيارها في المسابقة فرصة لإلقاء الضوء على الصفات الإيجابية لسلالة أوبراك.
وقال إن البقرة لديها شخصية قوية لأنها ليست بقرة كسولة فهي تعرف ما الذي تريده وأقل الأصوات تثير فضولها ودائما ما ترفع رأسها عاليا لأنها متعالية نوعا ما.
والمعرض الذي يعد تربة خصبة للسياسيين الساعين للحصول على دعم المجتمعات الريفية، يقدم فيه أكثر من ألف عارض من نحو 40 دولة ثلاثة آلاف حيوان.
ويفتتح هذا المعرض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يواجه انتقادات من نقابات المزارعين الوطنية لأنه يقترح تعديلا للقواعد من شأنه تخفيض الدعم الزراعي، كما تنتقد النقابات اتفاقية تجارية محتملة تعتبر أنها تفتح الباب أمام اللحم الأمريكي الأرخص.


تصوير AFP







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق