اغلاق

نيابة رام الله تواصل التحقيق في قضية العثور على جثة في أحد الفنادق

باشرت النيابة العامة في مدينة رام الله إجراءات التحقيق في قضية العثور على جثة شاب في ساحة أحد فنادق رام الله. حيث انتقلت النيابة العامة فور ورود بلاغ يفيد بوجود


شعار النيابة العامة الفلسطينية

جثة لشاب عشريني ملقاة في ساحة أحد فنادق رام الله إلى الموقع، وتمت معاينة الجثة وصدر قرار من وكيل النيابة بإحالتها إلى الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية على الجثة، وكذلك أجرت النيابة العامة الكشف على الموقع برفقة المباحث العامة والأجهزة المختصة ذات العلاقة، وكذلك تم سماع الشهود، وجمع الأدلة والبينات وفقا للوقائع والملابسات.
وأكدت النيابة العامة أن "التحقيقات لا زالت في بدايتها وأن النيابة العامة ستعلن عن النتائج فور الانتهاء من التحقيق".
ويأتي ذلك في إطار تعليمات النائب العام المستشار د. أحمد براك بضرورة التعاطي مع الوقائع وفق القوانين الناظمة للشأن، وأن النيابة العامة لن تتوانى عن ملاحقة الجرائم المرتكبة في ظل سيادة القانون الحاضن الطبيعي لدولة المؤسسات بإطار الجهود المشتركة للمؤسسة الأمنية الفلسطينية، التي تميزت بكفاءة الأداء ومهنية العطاء.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق