اغلاق

كشافة بلدية الخليل تحيي يوم الذكرى العالمي لمؤسس الحركة الكشفية

بعد إعلانها كمجموعة كشفية رسميًا، أحيت مجموعة كشافة ومرشدات بلدية الخليل يوم الذكرى العالمي (WTD)، وذلك في عرينها في مجمع إسعاد الطفولة التابع لبلدية الخليل،


جانب من الفعالية

والذي حمل شعار "التأثير" لهذا العام.
من جانبه، رحب مدير دائرة الأنشطة الثقافية والشبابية في بلدية الخليل محمود أبو صبيح بالجميع، مثمناً "مشاركة مجموعة كشافة البلدية في المناسبات الكشفية العالمية، الذي يعزز تواجد الاسم الفلسطيني في المحافل الدوليّة"، لافتاً إلى أن "بلدية الخليل تولي اهتماماً كبيراً في المجموعة الكشفية التابعة لها"، مشيراً إلى "حرص رئيس بلدية الخليل أ. تيسير أبو سنينة وأعضاء المجلس البلدي على دعم المجموعة الكشفية بكافة الأمور من أجل مشاركتها بكافة المناسبات الرسمية وغير الرسمية في الخليل".
وافتتحت القائدة زين عسقلان المفوضة الإرشادية في المحافظة النشاط موضحةً "مناسبة يوم الذكرى العالمي وطبيعة الأنشطة التي سيقوم المنتسبون بتنفيذها"، وقامت "بربط مفهوم شعار يوم الذكرى مع الحركة الإرشادية"، حيث تم عمل عصف ذهني تفاعلت من خلاله المرشدات متحدثين عن "الأثر الذي تركته عليهم الحركة الإرشادية وكيف لهن أن يكنَّ مؤثرات في مجتمعهن"، كما وعرّفت المفوضة الإرشادية بالعناوين التي تحملها الأنشطة التي تندرج تحت فكرة "التأثير" والتي ستمارسها المرشدات من خلال إحياء يوم الذكرى، وقمن بدورهن بتحليل شعار يوم الذكرى.
بدوره، أعرب قائد مجموعة كشافة بلدية الخليل معين أبو اشخيدم عن "سعادته للتطور الكبير في المجموعة"،  قائلاً "إنه لمن الرائع عمل نشاط إرشادي في يوم المؤسس العالمي للحركة الكشفية – يوم الذكرى، حيث تعد هذه المناسبة فرصة لعمل نشاط كشفي غير تقليدي تم من خلاله تذكير المرشدات بالمؤسس اللورد روبرت بادن باول وبتاريخ بناء حركة المرشدات وفتيات الكشافة، وفي الوقت ذاته كانت الفقرات الخاصة بالموضوع العالمي لهذه السنة (التأثير) ذات طابع إيجابي انعكس على المشاركات حيث عبّرن عما يجول بخاطرهن بما يتعلق بالكشافة وقوة انتمائهن لها ومدى احترامهن لقيادتهن الكشفية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق