اغلاق

رام الله: منتدى سيدات الأعمال يفتتح معرضه السنوي

افتتح منتدى سيدات الأعمال فلسطين فعاليات المعرض السنوي "هداياكم من عنا غير 2018" بدعم من برنامج تطوير الأسواق الفلسطيني (PMDP) الممول من قبل وزارة


جانب من افتتاح المعرض

التنمية الدولية البريطانية والاتحاد الاوروبي وينفذ بالتعاون مع وزارة الاقتصاد الوطني.
وشمل المعرض الذي يضم أكثر من 80 مشاركة من كافة أنحاء الضفة الغربية وغزة، والذي أقيم في فندق الجراند بارك،  بمدينة رام الله واستمر لمدة يومين (5-6\3\2018) على منتجات وأعمال يدوية وإكسسورات، ومأكولات فلسطينية، حلويات، أزياء، صابون، سيراميك، تحف، وهدايا والعاب تعليمية، لوحات فنية، ديكورات، تحف، مجوهرات، تنسيق زهور، وتنسيق مناسبات.
وافتتحت د. ليلى غنام، محافظ محافظة رام الله و البيرة، المعرض وأعربت في كلمتها عن "مدى أهمية دور المرأة الفلسطينية في دعم أسرتها وكونها حجر أساس في الاقتصاد الفلسطيني"، كما وأكدت على "أهمية دور الرجل في دعم النساء وتشجيعهن للانخراط في سوق العمل". وهنأت المرأة الفلسطينية بمناسبة الثامن من آذار، ودعت الحضور لدعم المنتج الفلسطيني "انطلاقًا من أهمية الحفاظ على الارث الفلسطيني والهوية الفلسطينية".
 
"أهمية الدور الذي تلعبه النساء في تنمية اقتصاد فلسطين"
من جانبها، أكدت مها أبو شوشة/ رئيسة مجلس الادارة، على "أهمية الدور الذي تلعبه النساء في تنمية اقتصاد فلسطين"، وأثنت على "النساء الرياديات المشاركات في المعرض، والنساء اللواتي يحرصن على تطوير مهاراتهن ومشاريعهن من خلال الالتزام ببرامج التمكين الاقتصادي الذي ينفذه المنتدى، والتي من شأنها أن تعزز من دور المرأة في العائلة والمجتمع الفلسطيني". كما بدورها أكدت على "أهمية الترويج لقصص النجاح للرياديات لتحفيز النساء و تحقيق انخراط أعلى لهن في ريادة الأعمال وقطاع الاقتصاد الفلسطيني".
ومن جانبها قالت سناء علوي، مديرة تطوير أعمال المرأة والشباب في برنامج تطوير الأسواق الفلسطيني، أن "دعم البرنامج لهذا المعرض يندرج تحت أهدافه الرامية الى مساندة صاحبات الأعمال وتمكينهن". وأشادت "بأهمية الشراكة بين البرنامج والمنتدى، لما لها من أثر ايجابي على صاحبات الاعمال، ومساعدتهن على تسويق منتجاتهن والدخول الى أسواق جديدة".

آراء المشاركات
كما عبّرت المشاركة علا داوود صاحبة مشروع علا كيك عن سعادتها بالمشاركة، مضيفةً "المعرض يعتبر وسيلة تسويق وترويج مهمة لمنتجاتنا، ويتيح الفرصة للتشبيك مع الزبائن وعقد صفقات تجارية، ومن المهم أن تثبت المرأة نفسها كصاحبة مشروع مدر للدخل في المجتمع الفلسطيني".
وقالت غدير النجار، صاحبة مشروع نول للتصميم، أن "انتسابها للمنتدى كان بمثابة منصة لاطلاق مشروعها وتطويره الذي ابتدأ كفكرة، ومشاركتها هي الأولى من نوعها من خلال معرض المنتدى، حيث أن وجود منتجات مختلفة وصاحبات مشاريع مختلفة في معرض واحد يشجع على خلق أفكار جديدة في السوق الفلسطيني، من خلال تبادل الافكار بين الرياديات".
واختتمت دعاء وادي، المدير التنفيذي للمنتدى أن "المعرض السنوي للمنتدى يعتبر من أهم المنصات التي تنتظرها النساء الرياديات، وهذه السنة تم اعتماد هاشتاغ (I am - أنا) لتقوم السيدات بنشر قصص نجاحهن وكلمات وجمل تعبّر عنهن لرفع الوعي حول أهمية دور المرأة في المجتمع الفلسطيني وليكن ملهمات لغيرهن".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق