اغلاق

عساف: ’التقاعد القسري هو انتهاك تعسفي في استخدام السلطة’

أكد رئيس تجمع الشخصيات المستقلة بالضفة الغربية خليل عساف، أن "ما قامت به الحكومة من تقاعد قسري لعدد من المعلمين الناشطين في العمل النقابي يمثل انتهاكًا


خليل عساف

تعسفيًا في استعمال السلطة"، لافتًا أن "مثل هذه الخطوات بحق المعلمين هي محاولة لإسكات الصوت الحر الذي يجب أن يكون فاعلا على الساحة الفلسطينية في مواجهة الاحتلال، وهو قطع لأرزاق الناس الذين يقفون مدافعون عن الوطن والقيم الوطنية".
وأدان عساف في تصريح له هذه الخطوة، مشيرًا أنها "ستبقى عارًا في تاريخ من قام بها"، كما اعتبرها "إفسادًا متعمدًا للمسيرة التعليمية المعوّل عليها لتقودنا نحو التحرر من الاحتلال".
وأضاف: "الجميع الآن يترقب موقف اتحاد المعلمين الذي من خلاله سيحدد إذا كان فعليا يمثل اتحادا للمعلمين، أم أنها مؤسسة مخطوفة تعمل لصالح جهات معينة ضد المعلمين، ونحن أمام انقسامات داخلية متعددة تتجاوز الانقسام بين حماس وفتح كونه أغلب النقابات تعمل لحساب أشخاص".
وأردف عساف "إن السكوت عن مثل هذه الخطوات التصعيدية بحق المعلمين يؤخر بناء الوطن الذي يمثل لبنة أساسية في بناء الوطن، والمفترض بهم إذا كان لديهم حس من الوطنية والإنسانية أن يقدموا استقالاتهم إلى حين عودة زملائهم، وإلا فإننا أمام لصوصية لمكان يفترض به الدفاع عن المعلمين، والجميع الآن يقف أمام امتحان مهم وأخير للتوحد من أجل حل هذه المشكلة".
وطالب عساف "بضرورة أن يكون هناك أصوات عالية وقوية تنادي بوقف ما وصفه مهزلة التقاعد القسري، وذلك بكافة الوسائل والأساليب القانونية والوطنية والاحتجاجية"، مشددًا على "ضرورة التوجه للقضاء لإجبار الحكومة على إعادتهم على رأس عملهم حتى لو تطلب ذلك إضرابا شاملا في كافة مدارس الضفة الغربية".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق