اغلاق

د. مجدلاني: اقتحام جامعة بيرزيت جريمة بشعة

اعتبر الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني "قيام مجموعة من المستعربين وقوات الاحتلال، باقتحام حرم


د. أحمد مجدلاني

جامعة بيرزيت، واعتقال رئيس مجلس الطلبة عمر الكسواني والتنكيل به، جريمة بشعة، وخاصة أن اقتحام الجامعة يعرض الطلبة لخطر الموت، وكذلك الطريقة البشعة بانتحالهم صفة الصحفيين" .
وقال د. مجدلاني :" فرق الموت "المستعربين " ، التي يستخدمها الاحتلال ، تشكل خطرا على حياة المواطنين، مشيرا أن هذا الاعتداء يشكل انتهاكا صارخا واستفزازيا لحرمة المؤسسات الاكاديمية الفلسطينية.
وتابع د. مجدلاني على كافة الجامعات في العالم أن توقف تعاملها مع جامعات الاحتلال، وأن تفرض المقاطعة الاكاديمية عليها، كما دعا الاتحاد الدولي للصحفيين لفتح تحقيق فوري وجاد حول انتحال قوات الاحتلال لصفة الصحفيين ودخولهم لحرم جامعة بيرزيت ، وتعليق عضوية الاحتلال في الاتحاد الدولي للصحفيين .
وأكد د. مجدلاني أن اقتحام الجامعة بهذه الطريقة الوحشية والهمجية، هو استمرار لسياسة الاحتلال بالتخريب والاعتداء على مؤسسات دولة فلسطين، مما يتطلب من المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته بتوفير الحماية الدولية لأبناء شعبنا .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق