اغلاق

الشعبية: ’اختطاف رئيس مجلس طلبة بيرزيت قرصنة صهيونية’

قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "إن إقدام قوة خاصة من المستعربين الصهاينة على اختطاف رئيس مجلس طلبة جامعة بيرزيت عمر الكسواني من داخل الجامعة، يعتبر


شعار الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

القرصنة الصهيونية التي تندرج في سياق الجرائم المتواصلة ضد شعبنا".
واعتبرت الجبهة أن "استباحة الاحتلال لهذا الصرح التعليمي الكبير في وضح النهار واختطاف الطالب الكسواني فضيحة تتطلب فتح تحقيق عاجل عن كيفية دخول هذه الوحدة الصهيونية إلى داخل حرم الجامعة وتجاوز الحراس وأجهزة الأمن الذين يقع على عاتقهم حفظ سلامة الطلبة وحماية الجامعة".
وقالت الجبهة: "إن هذه الجريمة الصهيونية تكشف عجز السلطة وأجهزتها الأمنية عن حماية المواطنين والتصدي للاعتداءات الصهيونية المتواصلة، ففي الوقت الذي تواصل فيه هذه الأجهزة حملاتها في استدعاء وملاحقة العشرات من شباب المقاومة وخاصة الطلبة، وتواصل التنسيق الأمني تعجز وتغض البصر عن جنود الاحتلال الذين يمرحون ويسرحون ويستبيحون أراضي الضفة".
وأشادت الجبهة "بتصدي طلبة جامعة بيرزيت لوحدة المستعربين الخاصة".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق