اغلاق

التجمع الفلسطيني المستقل يدين ’حادثة تفجير موكب الحمدالله’

دان التجمع الفلسطيني المستقل، "حادثة التفجير التي تعرض لها موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله خلال قدومه لغزة، صباح يوم الثلاثاء"، معتبرًا أنها "جريمة ومحاولة


د.عبدالكريم شبير

مقصودة لإفشال المصالحة، وقتل الجهود التي بذلت لإنهاء الإنقسام".
وأكد رئيس التجمع، د.عبدالكريم شبير، على أن "ما حدث يجب أن يزيد من اصرار وعزم رئيس الوزراء على اتمام المصالحة وانهاء الإنقسام، والمضي قدمًا من أجل تمكين الحكومة ومتابعة مهامها في قطاع غزة، كما في الضفة الغربية".
وأشار إلى أن "الذين قاموا بالتفجير هم الذين نفذوا من قبل عمليات الاستهداف بحق الشرفاء من شعبنا، وخاصة اغتيال الشهيد مازن فقها والمحاولة الآثمة لاغتيال اللواء توفيق أبو نعيم".
وشدد على أن "قيادة التجمع، تتمنى على الأجهزة الامنية في ووزارة الداخلية، بالعمل على فتح تحقيق فوري وعاجل لكشف كل ملابسات الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتقديمهم للقضاء والعدالة الفلسطينية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق