اغلاق

برغوث: ’حتى الأعداء شهدوا بأن الرئيس عباس هو الرقم الصعب!’

قال الإعلامي أحمد برغوث، "عندما يقر عدوك بقدراتك، ويعترف بأنه لا يمكن تجاوزك، تكون شهادتهم أكثر حقيقة وواقعية من غيرها، إذ لا شوبها الود ولا المجاملة ولا حتى


احمد برغوث

الرغبة، بل العكس تمامًا، فإنهم لا يريدون رؤية ما يعترض أو يعيق مؤامراتهم ومخططاتهم، ويسعون بكل الطرق والأساليب لتمريرها لتحقيق أهدافهم، فعندما تقول صحيفة إسرائيل هيوم العبرية بأن (أبو مازن العقبة الوحيدة في وجه ترامب)، فهي حقيقة وشهادة جاءت على لسان من يغتصب حقوقنا، وهي اعتراف صريح وواضح بقدرات الرئيس عباس وصلابته في صد كل الهجمات، والتصدي لكل محاولات النيل من حقوقنا المشروعة والثابتة والتي أقرتها القوانين الدولية، وبالتالي فهي ترتب التزامات على كل المشككين والمهادنين والمتخاذلين، وتدعوهم لمراجعة مواقفهم، وتصحيح مساراتهم".
وأكد برغوث، أن "الرئيس عباس الذي يحرص دائما على التنسيق الكامل مع أشقائه العرب، إستطاع حشد جبهة صلبة في مواجهة قرار ترامب وإعلانه القدس عاصمة لــ (إسرائيل)، وما تلاها من مواقف عروبية رفضت التسريبات التي ظهرت بخصوص ما يسمى بــ (صفقة القرن)، ما سيؤدي إلى مراجعة ترامب خططه، ومراعاة الحقوق الأصيلة للشعب  الفلسطيني وقضيته العادلة".
وناشد برغوث كافة شرائح الشعب الفلسطيني وفي كافة أماكن تواجده "بضرورة الالتفاف حول الرئيس عباس، هذا الزعيم الوطني الشامخ الصلب، المؤتمن على حقوق شعبه وثوابته، والذي شهد له العدو قبل الصديق".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق