اغلاق

بلدية الخليل تستنكر بشدة ’إطلاق النار على طواقمها’

استنكرت بلدية الخليل ونقابة العاملين فيها و المكتب الحركي للموظفين، بأشد العبارات "حادثة إعتداء أحد الخارجين عن القانون على طواقمها الفنية اليوم الخميس، خلال قيام


جانب من الاعتصام الرافض للحادثة

فرقة فنية تابعة لكهرباء الخليل بتأدية واجبها لخدمة المواطنين في منطقة جبل جوهر جنوب الخليل".
وقالت البلدية في بيان صدر عنها، "إن احد المواطنين إعتدى لفظيًا على طواقمها بعد ان أطلق النار على الطاقم الذي وصل لتأدية واجبه بعد ضبط حالة تعدي على شبكة الكهرباء".
وأضاف بيان البلدية، "إن هذا الأمر يشكل سابقة خطيرة جدا ً في ظل قيام الموظفين بالعمل في ظروف معقده نتيجة معوقات الإحتلال الإسرائيلي وفرض سياسته في المنطقة المصنفة H2، وإن هذا الأمر يتطلب وقفة من الجميع لوضع حد ٍ لمثل هذه التجاوزات الخطيرة الخارجة عن عادات شعبنا عامة و أهالي الخليل والمنطقة الجنوبية خاصة".

"الحادث فردي ولا يمثل إطلاقًا ثقافة أهالي المنطقة"
وطالب المهندس يوسف الجعبري نائب رئيس بلدية الخليل، رئيس الوزراء د. رامي الحمد لله ومحافظ محافظة الخليل كامل حميد والأجهزة الأمنية الفلسطينية "بسرعة تقديم الفاعل للعدالة، ومساعدة بلدية الخليل في فرض سيطرتها على المنطقة لحماية المال العام من التجاوزات والتعديات".
وبيّن المهندس الجعبري، "إن هذه المنطقة بحاجة لمساندة الأمن الفلسطيني لأهلها ولطواقم البلدية من البعض الخارج عن القانون الذي يستبيح الحق العام معتقدًا أن يد القانون والعدالة لن تطاله"، مثمنًا "دور أهالي المنطقة ورجال العشائر والإصلاح فيها لمساندة بلدية الخليل ومساعدتها في حل القضايا العالقة بين البلدية والمواطنين"، مؤكدًا ان "الحادث فردي ولا يمثل إطلاقًا ثقافة أهالي المنطقة".
يشار إلى أن نقابة العاملين والمكتب الحركي في بلدية الخليل قد نظموا وقفة إحتجاجية مع تعليق الدوام "رفضًا وإستنكارًا لحادثة الإعتداء على الموظفين".




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق