اغلاق

توقيع اتفاقية ترميم لكنيسة العائلة المقدسة للاتين في رام الله

وقع في مقر محافظة رام الله والبيرة صباح اليوم وبرعاية من المحافظ د.ليلى غنام اتفاقية ترميم لكنيسة العائلة المقدسة برام الله بتمويل من رجل الأعمال الفلسطيني المغترب حماد


جانب من توقيع الاتفاقية

الحرازين حيث مثله المهندس علي أبو شهلا وبحضور رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد.
وأكدت غنام على أن "التآخي الإسلامي المسيحي في فلسطين وتحديدًا في رام الله ممارسة وقرار وليس مجرد شعار"، مشيرةً أن "ترميم الكنيسة يأتي في إطار تعاون المحافظة مع مجلس كنائس محافظة رام الله والبيرة تحقيقًا للتكامل النابع من مسؤولياتنا الوطنية، لافتة أن المحافظة تضع دائما الأماكن الدينية على سلم أولوياتها".
وحيت المحافظ غنام رجل الأعمال الحرازين "لما له من بصمات متميزة على كافة القطاعات"، مشيرةً إلى "جملة من الاتفاقيات التي تم توقيعها بالتنسيق مع المحافظة وبتمويل من الحرازين أبرزها يعنى بالقطاعات الصحية والتعليمية والإجتماعية".
وشكر مجلس الكنائس المحافظ غنام ورجل الأعمال الحرازين، معتبرين "ترميم الكنيسة أولوية كونها صرحًا دينيًا وتراثيًا علينا جميعًا الحفاظ عليه".
وتمنت المحافظ أن "يكون ملتقانا قريب في كنيسة القيامة والمسجد الأقصى وعلى أسوارهما أعلام فلسطين ترفرف معلنة القدس عاصمة محررة من دنس الإحتلال". 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق