اغلاق

القدس: افتتاح معرض ’حجارة صامتة’ في ’المعمل’

"كحالة من التأمل في جماليات الجيولوجيا الفلسطينية والصمت المطبق الذي ألم بأصحابها الذين ينظرون متفرجين الى فقدان الحجارة ومهنة قص الحجارة ونحتها


جانب من المعرض

التي ارتبطت بورشات صغيرة وصناعات تقليدية استمرت لسنوات"، يفتتح جوني اندونيا معرض "حجارة صامتة" في مؤسسة المعمل في البلدة القديمة في القدس يوم الخميس ضمن فعاليات "ليالي القدس" التي تنظمها شبكة شفق.
ويضم المعرض مجموعة من اللوحات الزيتية التي تحتفل بجماليات الحجارة المتشققة والمتصدعة والمكسورة التي تلقى جانبًا في ورشات نحت وقص الحجارة من ناحية والتي توثق ادوات مهنة قصة الحجارة التقليدية التي تشتهر بها منطقة جنوب فلسطين وخاصة بيت لحم والآيلة الى الاختفاء مع ظهور المحاجر الكبيرة والكسارات التي تقضم اجزاء كبيرة من الجبال الفلسطينية.
ولد جوني اندونيا في بيت لحم وامضى طفولته في ورش صغيرة لقص الحجارة والنحت في بيت لحم تعود لعائلة والدته، جعلت منه خبيرا في أنواع الحجارة وولدت لديه شغفا دفعه لجمع الحجارة المهملة التي وجد فيها ابعاد جمالية معينة.
في لوحاته ينشىء اندونيا تراكيب من الحجارة، يرسمها كطبيعة صامتة ومن ثم يعاود هدمها ليرسم اخرى من جديد على رف في مرسمه طوله 105 سم. في لوحاته الاولى في هذه السلسلة تظهر الظلال والرف الخلفية بشكل جلي وواضح، ومع تقدمه في المشروع تأخذ بالاختفاء شيئا فشيئا لتبقى الحجارة في مجموعة لوحاته الاخيرة وحدها في المشهد دون منازع وكأنها معلقة او تسبح في الهواء.
يستمر المعرض حتى 27 نيسان ويفتتح يوميا من الساعة 9 حتى 5 مساءً ما عدا ايام السبت والاحد.

مؤسسة المعمل للفن المعاصر(المعمل) هي مؤسسة غير ربحية يقع مقرها في مصنع بلاط قديم في باب الجديد، في بلدة القدس القديمة. ومن خلال برنامج من المعارض والامسيات الموسيقية وورشات العمل، يقدم المعمل برامجه الى طيف واسع من الجمهور الفلسطيني والدولي، بالاضافة الى كونه مركزا للفن والثقافة الحية والتعليم يخدم الاحياء المحيطة بالمؤسسة، وزوار المدينة منذ عام 1998 وفي الوقت نفسه يعمل على بناء الجسور مع العالم للحفاظ على منزلة القدس الرفيعة كمدينة مركبة وغنية ثقافيا لا تهرم. 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق