اغلاق

عرض مسرحية ‘لا أكره‘ على خشبة المركز الجماهيري رهط

شارك نحو 120 شخصا في العرض الضخم لمسرحية "لا أكره"، التي عرضت على خشبة المركز الجماهيري رهط، مساء السبت، والتي تناولت قصة الطبيب الغزاوي


صور من عرض المسرحية

عز الدين أبو العيش ومقتل بناته الثلاثة خلال الحرب الأخيرة على غزة.
وقد شارك في العرض المسرحي أيضا، الدكتور عامر الهزيل، مسؤول ملف التربية والتعليم والمركز الجماهيري، وفؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري وعشرات المدعوين.
مسرحية "لا أكره"، من أنتاج مسرح المجد في حيفا، وتمثيل الفنان المخضرم، غسان عباس،  وتستند المسرحية للكتاب الذي اصدره أبو عياش الذي بدأ العمل حين كان في السابعة من عمره ليساهم في مصروفات اسرته وبعد أن حصل على منحة درس الطب في القاهرة وتابع دراسته العليا في جامعة هارفيرد واصبح طيببا ناجحا. وبعد أن قتل الجيش الاسرائيلي بناته الثلاثة وابنه اخيه هاجر الى كندا.
الدكتور عامر الهزيل، مسؤول ملف التربية والتعليم والمركز الجماهيري رهط، قال: "نشهد في الآونة الاخيرة ثورة في عالم الثقافة بقيادة المركز الجماهيري رهط، المواطن النقباوي متعطش الى مثل هذه الأعمال الضخمة والتي تحاكي فينا كل شخص، فمن خلال الفن والثقافة نعمل على إيصال رسالة مفادها بأننا شعب واحد وأن ألمنا واحد، وعليه فأن دور الثقافة والفن في نقل الحقيقة والاحساس للمواطن هو مهم جدا".
من جانبه، قال فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري رهط: "نحن فخورين بهذا الحضور الطيب، الذي يثبت يوما بعد يوما أننا بحاجة فعلا الى ثورة في مجال الثقافة، ونحن في المركز الجماهيري رهط، نعمل وفق مخطط سنوي من أجل الرقي بالثقافة
وتطويرها في مدينة رهط".

 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق