اغلاق

غزة: وفاة قاضي المحكمة الدستورية العليا البروفيسور الوحيدي

توفي المناضل الفلسطيني الكبير قاضي المحكمة الدستورية العليا البروفيسور فتحي عبد النبي الوحيدي، فجر اليوم، بعد معاناة مع المرض وعن عمر يناهز 67 عامًا.


المرحوم المستشار فتحي عبد النبي الوحيدي

هذا وستتم مراسم الدفن اليوم بعد صلاة الظهر في مسجد الكتيبة في مدينة غزة.
وشغل المستشار الوحيدي منصب قاضي في المحكمة الدستورية الفلسطينية، وأحد مؤسسي جامعة الأزهر في غزة، وأستاذ القانون الدستوري والنظم السياسية المقارنة، إضافة إلى نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية والمالية سابقاً، وعميد كلية الحقوق والمستشار القانوني لجامعة الأزهر سابقاً ومستشار المجلس الوطني الفلسطيني للشئون الدستورية، وعضو اللجنة الفنية لصياغة الدستور الفلسطيني.
وبدورها، نعت المحكمة الدستورية العليا باسم رئيسها المستشار الدكتور محمد الحاج قاسم، ومستشاريها، وأمينها العام، وموظفيها الإداريين، الدكتور الوحيدي الذي وافته المنية، سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته.




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق