اغلاق

الشيوخي: ’جلسات المجلس الوطني كانت عرس فلسطيني بامتياز’

قال أمين عام اللجان الشعبية الفلسطينية ورئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني المهندس عزمي الشيوخي في أعقاب انتهاء جلسات المجلس الوطني


 عزمي الشيوخي

الفلسطيني في دورته ال 23 التي عقدت في رام الله أن "جلسات المجلس الوطني الفلسطيني كانت عرس وطني فلسطيني بامتياز واستفتاء وطني واحتفالي كبير حقق الإجماع الوطني حول قيادة الرئيس محمود عباس وكان واضحًا الدعم والالتفاف العالمي حول قضيتنا الفلسطينية العادلة وحول منظمة التحرير الفلسطينية من خلال الوفود العربية والأجنبية التي حضرت من جميع أنحاء العالم".
وأضاف: "إن الحضور الفلسطيني والعربي والأجنبي الواسع أكد الإجماع والنصاب الوطني والقانوني والسياسي الكبير حول القيادة الفلسطينية، وحول التوجهات والرؤيا الفلسطينية وأهمية انعقاد المجلس على أرض الوطن".
وتقدم الشيوخي باسم اللجان الشعبية الفلسطينية في الوطن والشتات وباسم اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني "بالتهاني لجماهير شعبنا العربي الفلسطيني العظيم بكافة أماكن تواجده بمناسبة النجاح الكبير الذي حققه إنعقاد المجلس الوطني الفلسطيني على أرض الوطن في رام الله وبانتخاب سيادة الرئيس محمود عباس أبو مازن وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية".
وجدد الشيوخي "البيعة والدعم والتأييد والولاء باسم اللجان الشعبية وباسم اتحاد حماية المستهلك للرئيس محمود عباس الثابت على الثوابت وللجنة التنفيذية ل م.ت.ف"، مؤكدًا أن "منظمة التحرير الفلسطينية هي البيت الجامع لجميع الفلسطينيين وهي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا في كافة أماكن تواجده"، ومشيرًا الى "ضرورة أن ينضم ممثلي حركتي حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لمواقعهم في اللجنة التنفيذية الجديدة ل م.ت.ف للحفاظ على وحدة الصف والكلمة وإنهاء الانقسام البغيض ولتعزيز صمود اهلنا في قطاع غزة والتخفيف من معاناتهم الكبيرة التي جلبها لهم الانقسام واستمرار وجود الاحتلال ومن أجل التصدي معًا للمشاريع الصهيونية والأمريكية الهادفة لتمرير ما يسمى ب صفقة القرن وتصفية القضية الفلسطينية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق