اغلاق

الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا احد فوق القانون

التقى رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، في مكتبه، برام الله، وفدا من ممثلي المؤسسات والفعاليات الاهلية والمجتمع المدني والهيئة المستقلة لحقوق الانسان،



بحضور محافظ محافظة رام الله والبيرة د. ليلى غنام.
واطلع رئيس الوزراء الوفد على "اخر الأوضاع والمستجدات السياسية، والتحديات التي تعصف بقضيتنا، إضافة الى جهود القيادة والحكومة الساعية الى انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية" .
واكد الحمد الله على "ضرورة التكاتف والعمل الوحدوي من اجل حماية شعبنا من كافة التحديات، مشددا على ضرورة بلورة رؤية وطنية تجمع الكل الفلسطيني وتصون التعدد والاختلاف، لخلق حالة صحية بعيدا عن التجاذبات والمناكفات التي من شأنها خلق المزيد من الاحتقان" .
وجدد رئيس الوزراء تأكيده على "ان لا أحد فوق القانون، والتزام الحكومة بحرية الرأي والتعبير وبالحريات الإعلامية، ورفضها المطلق لأي مساس بهذه الحريات التي كفلها القانون الأساسي الفلسطيني" .
وشدد الحمد الله على "ان حقوق الموظفين في قطاع غزة محفوظة ومكفولة، داعيا في الوقت ذاته الى تمكين الحكومة في قطاع غزة، مشيرا الى مواصلة الجهود والمساعي لإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية" .
وثمن رئيس الوزراء عمل مؤسسات المجتمع المدني ودورها التاريخي في العمل الوطني جنبا الى جنب مع كافة مكونات المجتمع وشعبنا الفلسطيني، مؤكدا ضرورة أن تكون هذه اللقاءات دورية واوسع مع مختلف فئات المجتمع الفلسطيني.
 


 
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق