اغلاق

الفنانة اللبنانية رزان مغربي حصلت على ما لم تتوقّعه !!

عادت رزان مغربي إلى الساحة الفنية والإعلامية هذا الموسم بقوة من خلال دورها في المسلسل الرمضاني "رسايل" أمام مي عز الدين، بالإضافة إلى عودتها،


في أكثر من تجربة برامجية جديدة عبر شاشة الأم بي سي، ليصبح عام 2018 عام الحظ بالنسبة إليها.

كيف كانت ردود الأفعال إزاء عودتك الدرامية من خلال  شخصية كارولين في مسلسل "رسايل"؟
الحمد لله لم أكن أتوقّع كل هذا النجاح، وقد لمست ذلك من ردود الفعل التي وردتني عقب دور كارولين الذي فاجأ جمهوري كثيراً، فهي المرة الأولى التي ألعب فيها دور شخصية يتملّكها كلّ هذا الشر.

هل أرهقتك هذه الشخصية؟
بالفعل أرهقتني كثيراً، لأنها شخصية بعيدة عني تماماً، فأنا لا أشبه كارولين مطلقاً، هي امرأة تحمل الكثير من الشرّ ودور الشخصية يستفز أي ممثلة حين أدائه لأن في داخلها العديد من المشاعر المتناقضة والصراعات التي يجب أداؤها بصدق حتى يتفاعل معها الجمهور.

ماذا عن تعاونك الأول مع مي عز الدين بطلة المسلسل؟
مي هي أحد الأسباب التي حمّستني كثيراً لقبول الدور دون تردّد، فأنا أحبها كثيراً على المستوى الشخصي، وكواليس المسلسل كانت أكثر من ممتعة وكنا نشعر كأننا عائلة واحدة لا فريق عمل، وحزنت كثيراً عند انتهاء التصوير وأتمنى أن يتكرر تعاوننا مرة أخرى.

وماذا عن عودتك إلى شاشة الأم بي سي  بأكثر من برنامج هذا العام؟
أشعر بسعادة كبيرة للعودة إلى بيتي الأول، أم بي سي، المحطة التي شهدت على انطلاقتي الإعلامية منذ سنوات، فقد كنت من الإعلاميات الأوليات اللواتي شاركن في تأسيس المحطة، ومع عودتي هذا العام من خلال برنامج "اللعيب مع رزان ومهيب" و"تحية من روسيا" عدت إلى أجمل ذكريات مشواري الإعلامي هناك، وأعد الجمهور بتجارب أخرى أكثر متعة.

هل ستستقرّين في مصر في الفترة الحالية؟
نعم، قرّرت الاستقرار في مصر هذه الفترة، مصر التي أراها بلدي الثاني وأستعد لإلحاق ابني "رام" بالعام الدراسي الأول خلال الأيام المقبلة.






لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق