اغلاق

‘مخيم المحبة‘ في سخنين يختتم فعالياته ببرامج مميزة

اختتم في مدينة سخنين المخيم البلدي الثالث تحت عنوان "مخيم المحبة" وذلك بإشراف بلدية سخنين وقسم الشبيبة، حيث شملت فعاليات المخيم لليومين الأخيرين،
Loading the player...

العديد من الفعاليات الترفيهية والتربوية، ويشار الى انه للسنة الثالثة على التوالي تقوم بلدية سخنين وقسم الشبيبة فيها بتنظيم هذا المخيم بمشاركة 250 طالبا من جميع احياء المدينة، ومصادق عليه من جميع الوزارات والمؤسسات الحكومية المختصة ، ويقوم بالإرشاد كوكبة من القادة الشباب المؤهلين ، وهناك العديد من الفعاليات، والبرامج الترفيهية والتربوية من خلال هذا المخيم.

"نحاول ان نرسم ابتسامة على محيى كل طفل"
وفي حديث مع محمد زبيدات، مدير المخيم، قال: " أطفال المخيم هم من جميع احياء ومدارس المدينة ، ونحن مستمرين بالعديد من الفعاليات ، وعندنا اهداف تربوية وثقافية، ويهمنا ان يتعرف أطفال المدينة على بعضهم البعض، وهو أمر اجتماعي مهم، وهذا يقوي أواصر المحبة في مدينتنا سخنين التي نحب، ونستطيع ان نذوت عند طلابنا الكثير من المعاني السامية حتى في الفعاليات".
وفي حديث مع أسامة طربيه، مدير قسم الشبيبة في بلدية سخنين قال: " ان نرى أطفال المدينة سعداء وهم يمارسون هواياتهم المحببة، ان كانت في مجال السباحة في بركة سخنين، او في المجال الفني من رسم وعروض مسرحية، واللقاء مع الساحر في عرض شيق، هذا امر يثلج صدورنا، بالرغم مما مرت به سخنين في الأيام الأخيرة، الا اننا نحاول ان نرسم ابتسامة على محيى كل طفل من أطفال المدينة، ونسأل الله التوفيق بذلك، وأمامنا مشوار طويل من الرحلات والفعاليات الترفيهية لأطفالنا، وهذا من حقهم علينا بأن يعيشوا طفولتهم بأمن وأمان، وان ندخل البهجة والسرور الى صدورهم".


مجموعة صور من المخيم بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق