اغلاق

توقيع اتفاق سلام نهائي بين حكومة جنوب السودان والمتمردين

رئيس جنوب السودان سلفا كير ورئيس أكبر جماعة متمردة في بلاده ريك مشار وقعا اتفاقا نهائيا للسلام وتقاسم السلطة، وأشادا بحقبة جديدة من السلام طال انتظارها في
Loading the player...

أحدث دولة في العالم.
وانفصل جنوب السودان عن السودان عام 2011، لكن الحرب الأهلية تفجرت بعد ذلك بعامين بين الحكومة التي يقودها كير وحركة متمردة يتزعمها مشار.
والصراع الذي غذته نزاعات شخصية وعرقية أودى بحياة عشرات الآلاف وشرد ما يقدر بربع سكان جنوب السودان البالغ عددهم 12 مليونا ودمر اقتصاده المعتمد بشدة على إنتاج النفط.
وقال كير إن هذا الاتفاق لابد أن ينهي الصراع والحرب في البلاد ولا يجب الخوض فيما تم الاتفاق عليه في الخرطوم بشأن الترتيبات الأمنية ونظام الحكم في أي محفل آخر بل يجب النظر في الأمور العالقة وسبل التنفيذ.
أما مشار نائب كير السابق وزعيم المتمردين فقال إن الشيطان يكمن أحيانا في التنفيذ لأنه إذا لم تكن هناك إرادة سياسية فالتوقيع على اتفاقات حتى ولو كانت جيدة دون تنفيذها يعني وكأن شيئا لم يكن.
وقال وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي إنه تم التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق المسائل العالقة مضيفا أن هذه الاتفاقية هي للتعبير عن التزام الأطراف كلها على وقف إطلاق النار.
وساعد السودان في التوصل للاتفاق. وقال الرئيس السوداني عمر البشير إن من المقرر بدء ضخ النفط من ولاية الوحدة بجنوب السودان إلى السودان في الأول من سبتمبر أيلول.


وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد  ، تصوير - رويترز

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق