اغلاق

مؤسسة القدس الدولية تطلق تقرير عين على الأقصى السنوي

عقدت مؤسسة القدس الدولية، مؤخرا،مؤتمرًا صحفيًّا في العاصمة اللبنانية بيروت لإطلاق تقريرها السنويّ الثاني عشر "عين على الأقصى" , وقالت في بيان لها انه "يرصد تطورات


شعار مؤسسة القدس الدولية

 
 الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد والمواقف وردود الفعل المختلفة ضمن الفترة الممتدة من 1/8/2017 إلى 1/8/2018، بحضور شخصيات دبلوماسية وسياسية ودينية وفكرية وإعلامية وممثلين عن القوى الأحزاب الفلسطينية واللبنانية".
وقال معالي الأستاذ بشارة مرهج نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية في كلمة الافتتاح:" إن المسجد الأقصى المبارك اليوم في خطر حقيقي يستهدف هويته ومعالمه وأجزاءه، وعلينا أن نتحمل المسؤولية في الدفاع عنه وحمايته والحفاظ عليه، فمساجدنا وكنائسنا وأديرتنا هي أمانة ربانية، لا نقبل الاعتداء عليها أو سرقتها أو تزويرها، ولا نقبل تقاسمها مع الاحتلال أو التدخل في شؤونها وإدارتها".
واستعرض مدير عام المؤسسة الأستاذ ياسين حمود أبرز ما جاء في التقرير، وقال:" يستمرّ استهداف الاحتلال للوضع القائم التاريخي للوصول إلى وضع جديد تكون فيه السّيادة على المسجد بيده، ولمسناه في تطوّر الاقتحامات وما يرافقها من ممارسات وصلوات تلموديّة تتمّ تحت عين الشرطة وبرعايتها، وعودة الاقتحامات السياسية لأعضاء الكنيسيت ووزراء في حكومة الاحتلال".
وقال حمود: " بلغ عدد الذين اقتحموا المسجد الأقصى خلال مدة الرصد ما بين 1/8/2017 و1/8/2018، نحو 33198 مقتحمًا، من المستوطنين وعناصر الاحتلال الأمنية والطلاب اليهود".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق