اغلاق

تحذير جديد: إشعاع الهاتف المحمول يسبب ‘مرضًا مميتًا‘

تباينت الدراسات العلمية حول أضرار الهواتف المحمولة على صحة الإنسان، بين مؤكدة لوقوع الأضرار بسبب إشعاعاته، ورافضة لذلك، لكن دراسة جديدة أثبتت خطره على


صورة للتوضيح فقط

الدماغ وتسببه في أمراض قاتلة. الدراسة التي أجرتها مؤخرًا معاهد الصحة الوطنية البارزة "NIH" بالولايات المتحدة، توصلت إلى دليل يؤكد أن إشعاع الهواتف المحمولة يسبب سرطان القلب والدماغ والغدد الكظرية، واستمرت الدراسة لمدة 10 سنوات بتكلفة 30 مليون دولار.
وأجريت تجارب الدراسة على الفئران؛ حيث تم تعريضها لإشعاع الهواتف بكمية أكبر مما يتعرض لها الإنسان حاليًّا، وتوصلت إلى وجود علاقة قوية بين إشعاعها وإصابات ذكور الفئران بالسرطان، فيما كانت النتيجة أقل بالنسبة إلى إناث الفئران. وحذر العلماء بالحد من تعرض الأماكن الحساسة للرجال لإشعاعات الهواتف.
من جانبه، قال كبير العلماء الدكتور جون بوتشر، في برنامج السموم الوطني (NTP) في دورهام بولاية نورث كارولينا؛ إن الفئران تلقت إشعاعات تردد الراديو (RFR) عبر أجسادها بالكامل، لكن البشر يتعرضون للإشعاع في أنسجة محددة قريبة من مكان استخدام الهاتف، موضحًا أن الهواتف تستخدم نوعًا معينًا من موجات الراديو، أو إشعاع التردد اللا سلكي (RFR) للإرسال بين الأجهزة والشبكة. ويتعرض الناس لـRFR من خلال استخدام الهواتف المحمولة والأجهزة اللا سلكية الأخرى.
وأشار إلى أن نتائج الدراسة تمثل أقوى دليل حتى الآن على العلاقة بين إشعاع الهاتف والأورام التي رصدوها لدى الفئران.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق