اغلاق

بعد 31 عاما من وفاة أمه وأبيه : مواراة جثمان الشاب محمد العبيد من رهط الثرى بين قبريهما

شارك جمهور كبير من أهالي مدينة رهط ومن النقب ، ظهر اليوم الجمعة ، بتشييع جثمان الشاب محمد خليل زايد العبيد (32 عاما) الذي توفي بعد صراع مع المرض .
Loading the player...

يذكر أن المرحوم محمد العبيد كان قد احتفل بزفافه قبل عام .
وكان المرحوم محمد العبيد قد فقد والديه قبل 31 عاما بحادث طرق مروع ، حيث أصيب هو بنفسه أيضا في نفس الحادث بجروح خطيرة ، بحيث اصطدمت شاحنة بسيارة العائلة من رهط وهي في طريقها لمدينة بئر السبع .
اليوم وبعد 31 عاما من وفاة الوالدين تم مواراة جثمان ابنهما الثرى في قبر يتوسط قبريهما ، في مشهد أبكى المشيعيين .
يذكر ان الشيخ حماد أبو دعابس ألقى كلمة وموعظة على جمهور المشيعيين ، ذكرهم فيها بضرورة التجهز لمقابلة الله عز وجل في اليوم الآخر ، ودعا للفقيد بالرحمة والمغفرة ، ولعائلته بالصبر والسلوان .



المرحوم محمد العبيد


صور التقطت خلال تشييع الجثمان بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق