اغلاق

بلديات ومؤسسات وفعاليات الخليل يناقشون قضية أبو الرب

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان صادر عن بلديات ومؤسسات وفعاليات محافظة الخليل، جاء فيه :" تداعت بلديات ومؤسسات وفعاليات وحركة فتح في محافظة الخليل


صور من بلدية الخليل

في قاعة بلدية الخليل، للحديث حول قضية مدير شرطة الخليل العقيد أحمد أبو الرب والوقوف على حيثياتها، وقد أدلى المجتمعون بآرائهم حول الوضع الراهن وتوصلوا إلى ما يلي:
1. إنّ حرص بلديات ومؤسسات وفعاليات محافظة الخليل على متابعة القضية وكشف الحقيقة أمام الرأي العام يشكّل دليلاً واضحاً على التفاف مؤسسات المجتمع حول العدالة والانتصار للحق والحقيقة.
2. إنّ نشر مثل هذه الأخبار تهدف إلى التشهير والتضليل وخلق حالة من البلبلة لدى الرأي العام الفلسطيني.
3. إنّ هذه القضية تجاوزت القيم والأخلاق التي نعهدها في أبناء شعبنا، وتُنذر بخطر النيل من شخصيات وطنية ودينية، وتفتح باب التخوين على مصراعيه.
4. تؤكد بلديات ومؤسسات وفعاليات محافظة الخليل أنّ العقيد أبو الرب ومن خلال عملنا معه كشركاء وما عهدناه عنه، أنَه رجل الميدان، وأثبت خلال فترة عمله القصيرة في محافظة الخليل أنّ همه الأول تنظيم الخليل وتطبيق القانون وفرض النظام ومحاربة الخارجين عن القانون والعابثين في مقدرات البلد وأهلها.
5. ندعو أبناء شعبنا إلى توحيد الصفوف والجهود لمواجهة عدونا الوحيد، وتفويت الفرصة على المغرضين والحاقدين والعابثين بأمن البلد من تحقيق مرادهم، تحري الدقة والانتباه إلى خطورة نشر الشائعات والأخبار الكاذبة في هذه المرحلة تحديداً.
6. نناشد فخامة الرئيس محمود عباس "أبو مازن" بإصدار تعليماته وتوجيهاته .
7. ندعو مدير عام الشرطة الفلسطينية اللواء حازم عطا الله بعدم التعامل مع الموضوع بردة فعل وإنصاف العقيد أبو الرب.
8. نطالب مدير عام الشرطة الفلسطينية اللواء حازم عطا الله بإعادة مدير شرطة محافظة الخليل العقيد أحمد أبو الرب إلى رأس عمله كمدير للشرطة في الخليل، مع الاحتفاظ بكافة امتيازاته.
9. نهيب بوسائل الإعلام الفلسطينية إلى استقاء المعلومة من مصدرها الصحيح، وعدم الانجرار وراء الفتن" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق