اغلاق

حسين الجسمي يجول الإمارات محتفلاً باليوم الوطني الـ47

ضمن احتفالات دولة الإمارات باليوم الوطني الـ47، قدم الفنان الإماراتي حسين الجسمي "السفير فوق العادة للنوايا الحسنة" مجموعة من المشاركات المهمة، جال لأجلها إمارات الدولة.


بلطف عن انستقرام الفنان حسين الجسمي

وبدأ الجسمي الجولة في 30 نوفمبر 2018 من الشارقة على مسرح المجاز، مقدما أوبريت "إمارات زايد" بحضور الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب حاكم الشارقة، متضمنا 8 لوحات من كلمات الشاعر مصبح الكعبي، وألحان فايز السعيد الذي شارك في غناء الأوبريت أيضا الى جانب الفنانين أريام، حنان رضا، محمد الشحي.
وفي إمارة رأس الخيمة، وبحضور الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، والشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، طلب حسين الجسمي الوقوف دقيقة احترام وتقدير للوطن الإماراتي بين الأمم والشعوب.
وأنشد النشيد الوطني بصوته، قبل أن يبدأ حفله الغنائي أمام ما يقارب عشرة آلاف شخص احتشدوا "تفاعلاً وفرحاً" مع جميع الأغنيات التي قدمها، ومن بينها الأغنيات الوطنية، برفقة فرقته الموسيقية، على مسرح منصة فعالية "احتفالات عام زايد" أمام أبراج جلفار، وبمشاركة الفنان عيضة المنهالي، مساء 1 ديسمبر 2018.

وفي وسط مدينة دبي، وبحضور جمهور كبير فاق 15 ألفا، جاءوا خصيصاً الى حديقة "البرج" لمتابعة الحفل الوطني 2 ديسمبر 2018، قدم الجسمي مجموعة كبيرة من أغنياته المتنوعة بين الألوان الموسيقية الخليجية والعربية، برفقة الفرقة الموسيقية الكبيرة بقيادة المايسترو وليد فايد.
من جهة أخرى، شارك الفنان فؤاد عبدالواحد ضمن احتفالات الإمارات باليوم الوطني، من خلال حفل جماهيري شاطئي في منطقة الواجهة الترفيهية "لا مير" بمدينة دبي، متنقلا بين مجموعة كبيرة من أهم أغنياته القديمة والجديدة التي أصدرها ضمن ألبومه الأول والأغنيات المنفردة الوطنية والعاطفية، وبرفقة فرقته الموسيقية، وسط تفاعل كبير من الجمهور الشباب الحاضر للحفل في المنطقة الشاطئية الجميلة.








استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق