اغلاق

الاحتفال بافتتاح مدرستي السعدية وآل عمرو في الخليل

شارك وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني د. صبري صيدم ، بافتتاح مدرستي السعدية الأساسية للبنين وآل عمرو (التحدي 14) في مديرية تربية الخليل.

 
تصوير : وزارة التعليم الفلسطينية

وشُيدت مدرسة السعدية بتبرع من الحاجة سعدية الدويك والتي تضم (27) غرفة صفية و(3) غرف تخصصية وإدارية ، في حين تم تأهيل مدرسة آل عمرو في البلدة القديمة ، عبر لجنة إعمار الخليل بدعم من بولندا والسويد ومنظمة اليونسكو ، إذ تضم هذه المدرسة (30) غرفة بما فيها الغرف التخصصية.
وشارك في فعاليات الافتتاح ، محافظ الخليل اللواء جبريل البكري، وممثلة بولندا لدى دولة فلسطين الكسندرا بوكوفسكا، ورئيس بلدية الخليل د. تيسير أبو اسنينة ، والوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، وأحمد جنيد سورش من منظمة اليونيسكو، والأمين العام لاتحاد المعلمين سائد ارزيقات، ومديرو تربية الخليل عاطف الجمل، وجنوبها خالد أبو شرار، وشمالها محمد الفروخ، ويطا ياسر صالح، ومدير عام لجنة إعمار الخليل عماد حمدان، وممثلون عن إقليم فتح وسط الخليل، والمدير في الإدارة العامة للعلاقات الدولية والعامة بوزارة التربية رائد خليفة، وممثلو الأجهزة الأمنية والمؤسسات الرسمية والدولية والمجالس المحلية ومجالس أولياء الأمور والأهالي. 
وأكد صيدم أن "التربية" ستواصل تشييد المدارس في كافة المناطق، لافتاً إلى أن افتتاح هاتين المدرستين يبرهن على روح المسؤولية تجاه التعليم، مشيراً إلى أن محافظة الخليل تشكل نموذجاً يحتذى به ويستحق التقدير والتعميم، مباركاً لأهالي المحافظة ولأسرة التربية هذا الإنجاز النوعي.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق