اغلاق

جامعة القدس توقع مذكرة تفاهم مع مؤسسة التعاون

وقع رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك ومدير عام مؤسسة التعاون د. تفيدة الجرباوي، مذكرة تعاون خاصة بريادة الأعمال، وذلك ضمن مشروع لتمكين الشباب


صور وصلتنا من منظمي اللقاء

المقدسي بشكل خاص والفلسطيني على وجه العموم.
وتتجه هذه الخطوة نحو التركيز على احتضان ريادي الأعمال ، بتطوير مشاريعهم وتنمية قدراتهم، وفتح أبواب بناء العلاقات عبر وسائل التشبيك المحلي والدولي والعالمي ، مما يعزز أفكارهم الخلاقة ويساهم في تنمية مشاريعهم بشكل يكون ممتدا للحاضنة الاقتصادية الرئيسية والمركزية.
وأكد رئيس الجامعة أ.د. أبو كشك، أن هذه اتفاقية استراتيجية بين الجامعة ومؤسسة التعاون التي لها إسهاماتها الكبيرة والمميزة في فلسطين.
ولفت أبو كشك أن الهدف من إنشاء حاضنة الأعمال الريادية والإبداع للارتقاء وتحسين الاقتصاد المقدسي في ظل ارتفاع وتيرة الفقر المتنامية بين الأسر الفلسطينية، وغياب حاضنة حقيقية تمثل إجماعا للرياديين ورجال الأعمال، نستطيع من خلالها توجيه أصحاب الأفكار الريادية، ونبحث في سبل إنجاح هذه الحاضنة بما يخدم أسس التمكين الاقتصادي في القدس.
وشدد أبو كشك، على ضرورة وجود حاضنة اقتصادية، عبر إيجاد هذا النوع من التوجهات والعمل الجماعي المتعاون، بما يشمل أجندة موحدة ومحددة، نسعى لإنجاحها وإبرازها.
بدورها رحبت د. تفيدة الجرباوي بهذه الاتفاقية التي تفتح الآفاق الاستراتيجية وتوسيع التعاون أكثر مع جامعة القدس، وبناء جسور من العلاقات الوطيدة في مجالات ومشاريع  مختلفة.
من جهته، قال مدير مركز القدس لتكنولوجيا وريادة الأعمال في الجامعة د. رضوان قصراوي أنه تم تهيئة كل مصادر الجامعة لإنتاج مشاريع حقيقة، وبدأنا نطو برامج تتقاطع مع بعضها، ليصبح الريادي قادر على مواجهة التحديات المقدسية، مثلا كيف يطور مشروع وكيف يديره وكيف يموله.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق