اغلاق

د.مجدلاني: قضية السلام في الشرق الأوسط تتطلب دوراً أوروبياً

قال رئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني د. أحمد مجدلاني :" ان الاحتلال سببا رئيسيا في تراجع الاقتصاد وزيادة نسبة البطالة، جراء ما يفرضه من سياسة


صور من جبهة النضال

تضييق الخناق على أبناء الشعب،و أن عدم وجود مشاريع اقتصادية ومشاريع صغيرة كافية جراء ممارسات الاحتلال، زاد من نسبة البطالة بين صفوف الشباب والخريجين" .
واضاف د.مجدلاني خلال مداخلته في اعمال القمة اليورمتوسطية للمجالس الاقتصادية والاجتماعية بمدينة تورينو الايطالية في اليوم الثلاثاء ، والتي تأتي في اطار مناقشة والتعرف على تجارب دول الاتحاد الأوروبي ودول جنوب المتوسط في معالجة قضايا وتحديات سوق العمل والنمو الاقتصادي، خاصة فيما يتعلق بعلاقة التدريب المهني والتعليم الحرفي بقضايا البطالة ومتطلبات سوق العمل التي تركز حاليا على المهارات المهنية العالية والجودة في تقديم الخدمات والتفكير الإبداعي والريادي في إدارة الأعمال، "أن قضية السلام في الشرق الأوسط تتطلب دوراً أوروبياً ينبغي أن يتوازى مع دوره الاقتصادي، ولم يعد مقبولا ازدواجية المعايير اتجاه الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية بين فلسطين وإسرائيل" .
مشيرا د. مجدلاني "أن ما يحدث الان على الاراضي الفلسطينية بتوسيع صلاحيات ما تسمّى بالـ"إدارة المدنيّة" ، بهدم و إزالة المباني الجديدة المقامة على الأراضي الواقعة في مناطق "ج "،بهدف الى تهجير قسري للمواطنين ، وضمن سياسية ممنهجة لحكومة نتنياهو لمصادرة كافة الاراضي الفلسطينية وحيث تشكّل اراضي المناطق "ج"،أكثر من 60% من إجمالي مساحة الضفة الغربية ، والاقتحاملات المتتالية للقرى والمجدن الفلسطينية يندرج في ااطار سياسية الاحتلال باعادة احتلالها للضفة الغربية" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق