اغلاق

صناع الساعات الفاخرة يعتمدون على الصين رغم الاقتصاد المتباطئ

في جنيف، تجمع محبو الساعات الفاخرة وصناع الساعات والرواد في هذا المجال يوم الاثنين في صالون أوت أولوجيري الدولي التاسع والعشرين، وكان من بينهم المغني
Loading the player...

الصيني لو هان، وهو الشخصية الشهيرة الممثلة لماركة الساعات أوديمار بيجيه.
ويقدم الحدث السنوي الاتجاهات الصاعدة في مجال صناعة الساعات الفاخرة وآخر الابتكارات فيه، ويشهد عروضا لتلك المنتجات وأخرى تقدم أحدث التكنولوجيا في مجال الساعات.
وبدأ مصنعو الساعات السويسريون يواجهون علامات على تباطؤ في الإنفاق من قبل السياح الصينيين، إلا أن العديد من العلامات التجارية الراقية ما زالوا يرتكزون على أن ينتقل الطلب إلى البر الصيني لزيادة النمو هذا العام.
ويرى مؤسس مجموعة (ديجيتال لوكجوري) ورئيسها التنفيذي ديفيد ساديج أن قصة الحب ما بين الصين والساعات تزدهر. وقال إنه متفائل للغاية حيال هذه السوق في الصين، وإنه ورغم ظهور الساعات الذكية وما إلى ذلك، فإن قصة الحب ما بين الصينيين والساعات ستستمر.
ويغطي الزبائن الصينيون نحو ثلث معدلات الإنفاق على البضائع الفاخرة على مستوى العالم، إلا أن انخفاض قيمة اليوان واتخاذ الحكومة الصينية إجراءات من قبيل خفض الضرائب على الواردات، كلها أمور من شأنها دفع أعداد أكبر من المتسوقين للإنفاق ببذخ في الأسواق المحلية.


الصورة من الفيديو


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق