اغلاق

نصر الله: ‘الاسرائيليون واثقون أن المقاومة قادرة على الدخول إلى الجليل‘

رد الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله في كلمة خلال "احتفال ذكرى القادة الشهداء" ، اليوم السبت ، على التصريحات الأمريكية حول وجود خلايا لحزب الله


الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله - تصوير PATRICK BAZ  AFP

 في الخارج.
وأكد حسن نصر الله أنه "لا صحة للادعاءات الأمريكية عن وجود خلايا للحزب في فنزويلا أو في أمريكا الجنوبية، وأن حزب الله ليس لديه أي تنظيم في الخارج" .
وأعرب نصر الله في هذه المناسبة عن "تضامنه مع فنزويلا في وجه الهجمة الأمريكية عليها" .
وقال في كلمته إن "الجماعات التكفيرية والأنظمة الخليجية كلهم أدوات بيد الولايات المتحدة وإسرائيل"، مبينا "أنهم يتصورون أن سر القوة في السلاح أو المال" .
وأضاف نصر الله: "عندما ينظر الأمريكي ومعه الإسرائيلي (أصحاب المشروع في المنطقة وغيرهم مجرد أدوات) من الطبيعي أن يكونوا منزعجين وقلقين سواء من قوة إيران او الانتصار في العراق وسوريا وقوة المقاومة والثبات في فلسطين والبحرين والصمود في اليمن" .

" الإسرائيليون لا يثقون بجيشهم بينما نحن نثق بالمقاومة "
وتابع قائلا: "الإسرائيليون لا يثقون بجيشهم بينما نحن نثق بالمقاومة.. هم واثقون أن المقاومة قادرة على الدخول إلى الجليل ولا يثقون أن جيشهم قادر على الدخول لجنوب لبنان"، مشيرا إلى "وجود كلام داخل الجيش الإسرائيلي بعدم جهوزيته لخوض حرب جديدة وخصوصا قوته البرية" .
وبين في سياق حديثه "أن حزب الله ازداد قوة وأن إسرائيل تعرف ذلك، متابعا بالقول إن كل محور من محاور المقاومة اليوم يملك من الإمكانات أكثر مما كانت تملكه كل المقاومة في العام 2000" .
وأفاد في كلمته "بأن كل شيء تستطيع أن تفعله الولايات المتحدة وإسرائيل فعلوه على مدى سنوات والمقاومة كانت تزداد قوة في لبنان والمنطقة" .

المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي عن خطاب نصرالله: "أنت تعي تمامًا قدرات الجيش الإسرائيلي"
 
من جانبه ، علق المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي أفيخاي أدرعي على خطاب الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله. وفِي تعليقه على تصريحات نصرالله عن "حالة الردع التي تعيشها إسرائيل" كتب: "يقول نصرالله في خطابه ان الاسرائيلي يقول انه يعلم كثيرًا عن حزب الله ولو بالفعل كان يعلم ذلك لأصبح مردوعًا أكثر..قال مردوعًا قال من داخل السرداب...".
واضاف ادرعي :"
يحتفل نصرالله بما يسميه ذكرى الشهداء القادة ليرفع معنويات تنظيمه..فلماذا يغيب عن هذه الذكرى رئيس أركان حزبالله مصطفى بدرالدين الذي يعتبر خير مثال على اخلاق نصرالله وأسياده ؟ يتحدث عن من يسميهم الشهداء القادة وأياده ملطخة بدماء قائد إرهابي مثلهم..." .
وأضاف أدرعي ايضا: "إحتفال كبير بمناسبة ما يسميهم الشهداء القادة بحضور نصرالله ولا يوجد أي احتفال عن اكثر من ٣ الاف "شهيد" من حزب الله أرسلهم نصرالله للحرب في سوريا بأوامر إيرانية. أكثر من ٣٠٠٠ لبناني قتلوا في سوريا بعيدًا عن الأراضي اللبنانية وما في أي احتفال وأي خطاب... عندما يتعلق الأمر بالبسطاء نصرالله لا يكسر الصمت" .
وفِيما يتعلق بحديث نصرالله عن جاهزية القوات البرية في إسرائيل كتب ونصح "نصرالله بالا يخطئ التقدير": "نصرالله انت تعي تمامًا قدرات جيش الدفاع (التي مازلت تشعر بصماتها منذ ٢٠٠٦) ، فمنذ ذلك الحين قمنا بالتدرب وتحسن وشراء والاستعداد أكثر من أي وقت مضى للحرب. أظهرنا لك جزءًا مما نعرفه بـ "أنفاقك السرية" ، فلا تخطئ التقدير في الحديث الديمقراطي في إسرائيل الذي يسمح لكل واحد بابداء رأيه عن جاهزية الجيش فَلَو كنت بالفعل خبيرًا في الشأن الاسرائيلي فتعلم انه في وقت الحرب ستواجه جيشًا قويًا ومنتصرًا لا يوجد أي شك حول جاهزيته" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق