اغلاق

الكلية الأكاديمية العربية للتربية و جمعيه اصدقاء حتى النخاع بحملة لمرضى السرطان

تحت شعار "نخوتكم تمنحهم الحياة" وبمبادرة الدكتورة روزلاند دعيم - محاضِرة في الكلية الأكاديمية العربية للتربية في حيفا، ورئيسة وحدة التداخل الاجتماعي، تم أمس الأحد ،



تصوير وائل عمري 

تنظيم حملة جمع عينات لعاب من طلاب الكلية الأكاديمية العربية للتربية  من أجل إنقاذ مرضى السرطان.
 تضمنت الحمله كلمة افتتاحية من الدكتورة روز لاند دعيم ثم تلتها محاضرة من الممرضة ميري طنوس والتي عرضت من خلالها أهميه الانضمام لبنك النخاع العالمي من أجل إنقاذ مرضى السرطان و من أجل إنقاذ مرضى آخرين يحملون أمراضا وراثية لا يمكن معالجتها إلا بزراعة نخاع عظمي .
كما عرضت السيدة طنوس إحصائيات تثبت نسبة المرضى الذين يمكن إنقاذهم وإعطائهم فرصة للحياة في حال توفر عينات و متبرعين من خارج العائلة.

تجربة شخصيّة
بعد ذلك تحدثت المربية ميسون عمري عن تجربتها الشخصية والتي بدأت قبل خمس سنوات حين تبرعت بنخاع عظمي لطفل  مريض  لا تعرف عنه شيئا وهو اليوم شاب يافع معافى تماما  ويمارس حياته بشكل عادي، كما تطرقت إلى اللقاء المؤثر الذي تم بين العائلتين وإلى العلاقة الوثيقة التي تربط بينهما حتى الآن.
اشترك في المحاضرة نحو مائتي طالب وعدد كبير من المحاضرين والموظفين وقد لاقت المحاضرة اهتماما كبيرا من الحضور.
في النهاية اختتمت الدكتورة روزلاند دعيم وشددت أن الإنسانية هي الرابط المتين بين البشر والتي لا تعرف حدودا  ولا تفرق بين الجنس واللون والدين وغيرها وقد تٌوِجت هذه الفعالية بانضمام العديد من الطلاب الذين أعطوا عينات لعاب وإبدوا استعدادهم لتقديم المساعدة والمساهمة في إعطاء فرصة من أجل إنقاذ حياة الآخرين.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق