اغلاق

العراقيون يقبلون على حلبة للتزلج على الجليد بالسليمانية مع دخول الصيف

مع دخول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة في بعض أنحاء العراق لنحو 50 درجة مئوية يُقبل عراقيون من جميع فئات المجتمع حاليا على حلبة جديدة للتزلج على الجليد في
العراقيون يقبلون على حلبة للتزلج على الجليد بالسليمانية مع دخول الصيف-رويترز
Loading the player...

مدينة السليمانية الكردية.
ويتولى مدربون أجانب تدريب الشغوفين بالتزلج، ومعظمهم من الأطفال، استدعتهم قاعة التزلج على الجليد في السليمانية خصيصا لهذه المهمة. وأعرب الأطفال عن سعادتهم بهذه التجربة الجديدة ومن بينهم الطفلة يارا فاخر.
"أنا هنا مع أصحابي اليوم لنتعلم التزلج على الجليد. هذه النوعية من الرياضة تسعدنا على الرغم من أنه لم يكن بوسعنا ممارستها فيما مضى لأنها لم تكن متاحة هنا".
ويُعتقد أن هذه القاعة هي الأولى بمثل هذه الاستعدادات والحجم في منطقة السليمانية.
وقالت مدربة أمريكية تدعى هوب إن وجود حلبة للتزلج على الجليد في السليمانية فرصة رائعة لمحبي التزلج كي يتعرفوا على مزيد من الأنشطة الإضافية لتعلم كيفية التزلج على الجليد مثل العديد من البلدان الأخرى في الخارج.
وقال رجل الأعمال الكردي فاخر طيب، الذي أقام حلبة التزلج على الجليد، إن الحلبة التي افتُتحت هذا الشهر ستكون مفتوحة مجانا حتى نهاية العام لأغراض تسويقية. وأضاف أن الغرض من افتتاحها هو تعليم التزلج على الجليد في العراق لأن العراقيين كانوا محرومين من هذه الرياضة في الماضى.
واستغرقت عملية بناء حلبة التزلج ، التي تكلفت مليوني دولار، 18 شهرا ، ويبلغ الحجم الكلي للقاعة 1700 متر مع حلبة التزلج التي تمتد وحدها أكثر من 800 متر.



من الفيديو

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق