اغلاق

كوشنر في مؤتمر البحرين:علينا تحقيق تقدم بالقضية الفلسطينية

انطلقت أعمال مؤتمر "الازدهار من أجل السلام" في العاصمة البحرينية المنامة، مساء اليوم الثلاثاء، حيث تعرض الجوانب الاقتصادية لـ "خطة السلام" الأمريكية


(Photo credit DON EMMERT/AFP/Getty Images)

في الشرق الأوسط والتي باتت معروفة باسم "صفقة القرن"، وسط مقاطعة وغضب واسع .
وافتتح مستشار البيت الأبيض جاريد كوشنر الورشة، التي يستضيفها فندق فخم في العاصمة البحرينية المنامة.
وقال كوشنر خلال افتتاح المؤتمر الذي تقاطعه السلطة الفلسطينية ان "رجال أعمال فلسطينيين ، كانوا ينوون حضور ورشة البحرين ، لكن السلطة الفلسطينية منعتهم من ذلك " .
واضاف كوشنر :"
لن تتمّ مناقشة القضايا السياسية في ورشة المنامة"، مضيفا: "الازدهار للفلسطينيين غير ممكن من دون حل سياسي عادل للنزاع، نريد أن نرى السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين" .
وتابع بالقول :" خطتنا اسمها "فرصة القرن" وليس كما يسميها البعض "صفقة القرن"، مضيفا: "علينا تحقيق تقدم بالقضية الفلسطينية ونحتاج لخطة جديدة ودعم مالي ودولي للوصول لذلك" .
وأكد :" الرئيس ترامب يعمل من أجل خدمة القضية الفلسطينية والشرق الأوسط من خلال إحلال السلام" .

كوشنر يكشف عن بعض تفاصيل الخطة الأمريكية
وكشف كوشنر عن بعض تفاصيل الخطة الأمريكية للتنمية في الضفة الغربية وقطاع غزة، التي تقدر قيمتها بـ 50 مليار دولار، مشيرا إلى أن هناك إمكانية لمضاعفة الناتج المحلي للفلسطينيين وتوفير فرص عمل جديدة بفضل هذه الخطة.
وأشار مستشار ترامب إلى أن هناك حاجة للاستثمار. وقال: "نريد تحقيق التغيير لكي تصبح هذه المنطقة قابلة للاستثمار"، داعيا إلى ترك "خلافات الماضي" جنبا والتركيز على التنمية.
جدير بالذكر أن السلطة الفلسطينية أعلنت رفضها لـ "ورشة البحرين" على اعتبار أنها جزء من خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط، التي أطلق عليها اسم "صفقة القرن". وتعتبر فلسطين أن هذه الخطة "تهدف إلى القضاء على القضية الفلسطينية" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق