اغلاق

لا فوز بدون ألم بترا كفيتوفا مع تأهلها للدور الثالث في ويمبلدون للتنس

أثبت قرار بترا كفيتوفا بتوجيه ضربة قوية إلى حذائها بمضربها صوابه إذ بدأت قدما اللاعبة التشيكية أخيرا في التحرك بشكل أكثر حرية لتفوز 7-5 و6-2 على كريستينا ملادينوفيتش


 (Photo by Matthias Hangst/Getty Images)

 في بطولة ويمبلدون للتنس يوم الخميس.
ولم تحظ المصنفة السادسة ببداية جيدة وخسرت إرسالها في الشوط الافتتاحي وتأخرت 5-3 عندما أهدرت ثلاث فرص لكسر الإرسال في الشوط الثامن.
وحولت كفيتوفا إحباطها إلى حذائها الشخصي، ووجهت إليه ضربة في غاية القوة بإطار المضرب سببت لها ألما لفترة وجيزة، وكان ذلك بمثابة إبطال لمفعول منافستها الفرنسية.
وبعد شوطين، أنقذت كفيتوفا ثلاث نقاط لحسم المجموعة لتتعادل 5-5، وكانت هذه انتكاسة لم تستطع ملادينوفيتش التعافي منها.
وبدأت بطلة 2011 و2014، التي لا تزال تحيط مرفقها الأيسر بضمادة بعد غيابها عن بطولة فرنسا المفتوحة بسبب إصابة في الذراع، في التحرك بحرية أكبر منذ هذه اللحظة وفازت بعشرة من الأشواط 12 المتبقية لتحجز مكانها في الدور الثالث لأول مرة منذ 2015.
وتلتقي كفيتوفا بعد ذلك مع البولندية ماجدا لينيت أو الأمريكية أماندا أنيسيموفا التي يبلغ عمرها 17 عاما.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق