اغلاق

اليوم : مستشار ماكرون يزور طهران لنـزع فتيل أزمة النووي الإيراني

أكد قصر الإليزيه أن إيمانويل بون، كبير المستشارين الدبلوماسيين للرئيس الفرنسي، سيزور طهران يومي 9-10 يوليو لإجراء مباحثات تهدف لتخفيف التوتر حول الاتفاق النووي الإيراني.


 (Photo by CHARLES PLATIAU / POOL / AFP)
(Photo credit CHARLES PLATIAU/AFP/Getty Images)


وقال مسؤول في الرئاسة الفرنسية في بيان صدر الاثنين: "سيتوجه المستشار بون يوم الثلاثاء إلى طهران وسيواصل زيارته الأربعاء بغية الإسهام في خفض التصعيد تنفيذا لتوجيهات الرئيس ماكرون".
وأضاف أن الجانب الفرنسي سيقوم "بخطوات معينة حتى الـ15 من يوليو" في إطار جهود تخفيف التصعيد، دون توضيح جدول لقاءات بون في طهران وما هي الخطوات التي تعتزم فرنسا اتخاذها ردا على تقليص إيران التدريجي لالتزاماتها ضمن الاتفاق.
وكان الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، قد وعد نظيره الإيراني حسن روحاني، خلال مكالمة هاتفية بينهما جرت السبت الماضي، بدراسة الشروط اللازمة لاستئناف الحوار بين جميع أطراف الاتفاق وضمان مصالح طهران في ظل العقوبات الأمريكية بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق في مايو 2018، وذلك بعد أن أمهلت إيران الأطراف الأوروبية في الاتفاق 60 يوما إضافية قبل أن تنتقل إلى المرحلة الثالثة في تقليص التزاماتها النووية، قد تتضمن إعادة تشغيل أجهزة الطرد المركزي المتوقفة عن العمل وزيادة درجة تخصيب اليورانيوم إلى 20%.
في غضون ذلك، سيعقد مجلس المحافظين في الوكالة الدولية للطاقة الذرية اجتماعا خاصا لبحث ملف إيران النووي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق