اغلاق

حمية الكهوف.. الطريقة الأمثل لخسارة الوزن

منذ فجر التاريخ والبشر يصومون، وكان رجال الكهف يعيشون لساعات دون تناول الطعام، لأن ما يؤكل كان يعتمد إلى حد كبير على مدى حظهم في الصيد في ذلك اليوم،


الصورة للتوضيح فقط ، تصوير:iStock-PeopleImages

وطريقة المعيشة هذه أوحت للأطباء بما أطلقوا عليه أنجح الأنظمة الغذائية الآن لخفض الوزن.
وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإن الخبراء يقولون إن ما أسموه “حمية الكهف” هي أفضل طريقة للمحافظة على الصحة، وقد تساعد الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن على فقدان 8 أرطال في 4 أسابيع .
وأجبر الخبراء المتطوعين على الجوع لمدة 36 ساعة قبل السماح لهم بأكل الطعام الذي يريدونه لمدة 12 ساعة، وقد فعلوا هذا لمدة 4 أسابيع، وأظهرت النتائج أن تناول السعرات الحرارية قد انخفض بنسبة تزيد عن الثلث، مما ساعدهم على التخلص من الدهون في الجسم دون فقدان الأطعمة التي يستمتعون بها.
وفقد المتطوعون ما متوسطه 3.5 كجم بعد 4 أسابيع في البرنامج، علاوة على ذلك، وكانت لديهم أيضًا مستويات منخفضة من المواد الكيميائية في الجسم والتي تم ربطها بالالتهابات أو الأمراض المرتبطة بالعمر، وظلت أجهزة المناعة لديهم في حالة نشاط، حتى بعد 6 أشهر.
ويعتقد العلماء في جامعة غراتس في النمسا، أنها أسهل طريقة لفقدان الوزن من حساب السعرات الحرارية، لأنها أقل تقييدًا، ويشيرون إلى أنها تساعد كثيراً لأنها تشبه حمية رجال الكهوف، عندما لم يكن الطعام متاحًا طوال الوقت.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق