اغلاق

وزير النفط الإيراني: يجب التأهب لمواجهة هجمات عسكرية أو إلكترونية

حث وزير النفط الإيراني بيجن نامدار زنغنه ،يوم أمس الأحد، صناعة النفط على التأهب لمواجهة هجمات عسكرية أو إلكترونية وسط تصاعد للتوتر بين إيران والولايات المتحدة


ATTA-KENARE\AFPG\etty-Images

في منطقة الخليج.
وقالت تقارير لوسائل إعلام أمريكية إن واشنطن تبحث احتمال شن هجمات إلكترونية على إيران بعد أن تعرضت منشأتان نفطيتان سعوديتان لهجمات في 14 سبتمبر أيلول حمل مسؤولون أمريكيون إيران المسؤولية عنها في حين نفت طهران أي ضلوع لها فيها.
ونقلت وكالة الأنباء التابعة لوزارة النفط الإيرانية (شانا) عن زنغنه قوله "على كل شركات ومرافق صناعة النفط التأهب على أعلى مستوى لمواجهة التهديدات بشن ضربات أو هجمات إلكترونية في وقت تستهدف فيه العقوبات صناعة النفط".
وأفادت تقارير جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بتعرض بعض الشركات الإيرانية العاملة في مجال البتروكيماويات ومجالات أخرى لهجوم عبر الإنترنت يوم 21 سبتمبر أيلول، رغم نفي هيئة رسمية مسؤولة عن الأمن الإلكتروني "نجاح" هذا الهجوم.
وقالت إيران يوم الأربعاء إنها بدأت في فحص إجراءات الأمن في منشآت النفط والغاز بما يشمل استعدادها للتصدي لهجمات إلكترونية.
وإيران في حالة تأهب تحسبا لتعرضها لهجمات إلكترونية منذ تحرك الولايات المتحدة وإسرائيل سرا لشن هجوم بفيروس الكمبيوتر ستاكسنت على البرنامج النووي الإيراني في عامي 2009 و2010 مما تسبب في تخريب أجهزة الطرد المركزي الإيرانية التي كانت تستخدم لتخصيب اليورانيوم.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق