اغلاق

بيباس: سنمول ثلث تكلفة مخططات للحداثة وتدعيم البنايات في الضواحي على أن تساهم الحكومة ايضا

توجه حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحلية ورئيس بلدية موديعين-مكابيم-رعوت، مؤخرا، برسالة للجنة شؤون التخطيط الأساسية والتي ستبحث قضية تمديد الفترة


حاييم بيباس - صورة وصلتنا من مركز السلطات المحلية

الزمنية للمخطط القُطري لترميم وتدعيم البنايات القائمة لمواجهة الهزات الأرضية "تاما 38"،يطالب فيها بعدم مواصلة الخطة اذا كانت لا تشمل الحداثة البلدية وتدعيم البنايات في بلدات الضواحي.
وبحسب بيان صادر عن مركز السلطات المحلية "أشار بيباس في رسالته الى أن مركز السلطات المحلية يعترض بشدة على نية الدولة تمديد فترة مخطط "تاما 38" دون تسوية قضية الميزانيات الملائمة للتنفيذه في السلطات المحلية في بلدات الضواحي،لافتًا الى أنه سيعمل على تمويل ثلث تكلفة المخطط في حال أقرت الحكومة إتمام التمويل المطلوب.
وأوضح بيباس في رسالته أنه حتى اليوم بسبب عدم الجدوى الاقتصادية للمبادرين بالبناء خارج المركز المزدحم، لم يتم تنفيذ مشاريع للحداثة البلدية وترميم وتدعيم بنايات في بلدات الضواحي رغم الحاجة الكبيرة لذلك. وطالب بيباس بعدم ترك سكان الضواحي والعمل على استحداث منظومة لتشجيع تطوير موضوع الحداثة البلدية من خلال تمويل جزئي من مفعال هبايس وتكملة باقي التمويل المطلوب من قبل الحكومة.
وقال بيباس: "لن نعطي الحكومة فرصة التهرب من التزاماتها لكل مواطني الدولة،لأن الواقع أثبت أن "تاما 38" تخدم بالأساس المبادرين في المناطق الأكثر طلبًا،ولا تلبي احتياجات سكان الضواحي. وعلى هذه الأساس قررنا المبادرة وجلب ميزانيات من شأنها إصلاح الغبن وتلبي بشكل حقيقي الحداثة البلدية في إسرائيل حتى يتمكن المواطنون من السكن في شقق مناسبة والتعلم في مؤسسات تعليمية جديدة ويكون لديهم منشئات حيوية وضرورية".
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق