اغلاق

عين معاذ .. حملة تضامن مع المصور ‘معاذ عمارنة‘ الذي فقد عينه برصاصة إسرائيلية

أطلقت الناشطة الفلسطينية نور عبد العاطي حملة للتضامن مع الصحفي معاذ عمارنة عبر إطلاقها "معاذ عين الحقيقة". وساهم الصحفيون بنشر صورهم وقد أغلقوا جميعا


صور ومن المنظمين

العين
اليسرى للتضامن مع معاذ.
يذكر أن المصور الصحفي، معاذ عمارنة، حيث تعرض لإصابة خطيرة برصاص الجيش الإسرائيلي أفقدته عينه اليسرى.
وأصيب عمارنة (35 عاماً)، يوم الجمعة، برصاصة في عينه أطلقها جيش الاحتلال تجاهه أثناء تغطيته الصحفية لفعالية مناهضة للاستيطان بقرية صوريف شمال الخليل.
وحظيت الحملة بتفاعل كبير من قبل النشطاء والصحافيين الذين اعتبروا هذه الخطوة دعماً لزميلهم عمارنة الذي فقد عينه بفعل بطش الاحتلال ورصاص جنوده.
وشكرت الناشطة نور عبد العاطى كل من شارك وساند هذه الحملة التضامنية مع المصور معاذ .





















استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق